نسعى لنترك أثراً ملهماً حول العالم

الاستثمار وبعض النصائح للمستثمرين الجدد

0 177

المستثمرين الجدد يعتقدون أن الاستثمار هو شي مادي. لكن الاستثمار لا يعني المال فقط، بل الحرية أيضاً من خلال حصولك على حريتك المالية التي تمكنك من تغطية مصارفيك دون أن تتقيد بوظيفة ما، وهنا يأتي السؤال المهم والوحيد، هل تريد أن تصبح مستثمر ناجح؟، فعزيزي إن كنت متررد في دخول ذلك العالم، فيجب عليك أن تقرأ الكلمات التالية بشكل دقيق وحريص، وتأكد بعدها أنك ستشكرنا.

نظرة عامة حول الاستثمار

قد تخبرنا العديد من الأفلام أن عالم الاستثمار هو عبارة عن مضارب بالبورصة. يتم من خلالها يومياً إجراء الكثير من المكالمات التليفونية مع ارتداء سترة فارهة. في أحد شوارع وول استريت، وهكذا تحصل على الأرباح في النهاية. لكن في الحقيقة ياعزيزي إن عالم الاستثمار يكون أبسط من ذلك بكثير، فيمكنك إدارة موقع إلكتروني عن بعد تكسب من خلاله الكثير من الأموال. لذلك إن كنت تريد الدخول إلى هذا العالم، يجب عليك أن تتبع النقاط التالية بشكل دقيق.

الاستثمار / بعض النصائح للمستثمرين الجدد
الاستثمار / بعض النصائح للمستثمرين الجدد

 

من هم المستثمرين الجدد

ببساطة المستثمر هو أي فرد يُشغّل أمواله كي تعود عليه بأموال إضافية. لذلك سواء عن طريق البدء بمشروع الخاص، أو إعطاء تلك الأموال إلى شخص يمتلك مشروع مقابل الحصول على أموال أكثر، أو عن طريق شراء الأصول التي تتمثل في الأسهم والعقارات. وبالرغم من اختلاف طرق الاستثمار إلا إن الهدف الرئيسي هو واحد زيادة رأس المال الأساسي.

 

 نصائح للمستثمرين الجدد

من المهم الاطلاع على بعض النصائح وأخذها بعين الاعتبار قبل البدء بالاستثمار:

 

تحديد الحاجات والأهداف

في البداية يجب عليك أن تفكر في الوقت اللازم لاستعادة أموالك. من خلال الأهداف التي تريد تحقيقها، وعليك أن تقرر هل أنت مهتم بالعوائد السريعة أم بالعوائد البعيدة؟. وبالتالي يختلف الأمر الأول عن الثاني في العائد وفي الفترة، فهذا الأمر يجب أن تأخذه بجدية قبل أن تبدأ حتى تتمكن من تحديد أهدافك الاستثمارية بدقة.

 

هل تستطيع المخاطرة

تكمن المخاطرة دائماً في عالم الاستثمار. لأن لا يوجد أي معرفة لحركة السوق في المستقبل. لذلك يكون الأمر في صعود أو هبوط طوال الوقت، لذا ياصديقي هل أنت مستعد للمخاطرة؟ وهل أنت مستعد لتخسر أموالك؟.

 

 إنشاء خطة للمستثمرين الجدد

إن وضع خطة يعد من أهم الأشياء التي يجب عليك القيام بها في البداية. لذلك بمجرد إن تحدد أهدافك وحاجاتك كما ذكرنا في النقطة السابقة، ابدأ بعدها في إنشاء خطة تحدد لك ما هو مناسب وما هو لا، وكيف ستنفذه.

 

 امتلاك القدر الكافي من الأموال

لقد ذكرنا في إحدى مقالاتنا السابقة من قبل أن الاستثمار لا يتطلب الكثير من المال، وذلك بالفعل صحيح في حال البدء بالاستثمار الصغير يكون العائد صغير. ولكن إن كنت تريد الاستثمار من أجل الحصول على كثير من الأموال، فيجب عليك في البداية إن تسأل نفسك عن مقدار المال الذي بحوزتك.

تنوع الاستثمار
تنوع الاستثمار

 

تنوع الاستثمار من قبل المستثمرين الجدد

إن كنت تريد الحصول على مكاسب بشكل مستمر. يتوجب عليك أن تُنوّع في استثماراتك. وبالتالي عدم خسارة كل أموالك في حال فقدت إحدى أصولك، لذا قبل البداية في الاستثمار حاول أن تحدد الأشياء التي تنوي القيام بها لتقلل قدر الإمكان من المخاطر.

 

 أهداف المستثمرين الجدد

تختلف أهداف المستثمرين باختلاف تفكير الأشخاص، فمنهم يحب المال، ومنهم بهدف المتعة، ومنهم من أجل الشهرة، إليك أهم الأهداف من أجل الاستمرار.

 الربح الكثير

إن الإنسان في طبعه يحب المال. لذلك إن كنت حريص على أموالك، عليك إن تسأل نفسك هل تمتلك الوقت الكافي لتدير استثماراتك؟ هل تستطيع إن تتخد القرارات الحاسمة في بعض الأحيان؟. إن كانت إجابتك بنعم فانطلق عزيزي بكل قوة.

 

تجنب الخسارة

إن المستثمر المبتدئ في عالم الاستثمار يعتقد بأن الأمر سيعود عليه بالأموال بشكل مستمر. لكن ظنه خاطئ، يمكنه أن يخسر الكثير من المال في الأزمات الاقتصادية، فعزيزي عالم الاستثمار ليس للذين يحملون الكثير من العواطف، بل للذين قادرين على إدارة استثمارهم وتوقع الخسارة والعودة بقوة في كل مرة.

 

الاحتفاظ ببعض الأموال للطوارئ

كما ذكرنا سابقا يمكن أن تخسر أموالك في أي وقت وبشكل مفاجئ. أو يمكن إن تحدث لك مشكلة ترغمك على أن تستدين، لذا يتوجب عليك أن تخزن بعض من الأموال في حالة حدوث أشياء غير متوقعة، ومن أجل ضمان استمرار استثمارك.

 

 اكتساب الخبرة في عالم الاستثمار

عليك أن تسأل نفسك هل أجريت البحوث الكفافية ودرست الأمر بدقة؟. إن لم تفعل ذلك من الضروري أن تقوم بتعلم دراسة مبادئ الاستثمار على الأقل، والاطلاع على علم الاقتصاد والمحاسبة، وقراءة قصص حياة المستثمرين الناجحين، وأهم خطوة هي التعلم من أخطائهم، وهذا يجعلك تصبح مستمثر ناجح.

 

الاستمرار في الاستثمار

إن الجميع يقتحم عالم الاستثمار بمجرد السماع بأنه يعود عليهم بأرباح كثيرة. لكن دعني أخبرك إن هذا الأمر لا يعود فقط بامتلاكك القدر الكافي من الأموال، أو دراسة المشروع فقط، بل يتعلق بحبك للاستثمار وهذا أهم أسباب النجاح.

 

الاستثمار الناجح هو الذي يعود بمرابح كثيرة على الفرد ويحقق أهداف رئيسية. ولكن هل يمكن إن يأتي يوم ويتوقف المستثمر الناجح عن العمل؟ فعزيزي القارئ لا أحد يتمكن من الإجابة عن ذلك، باستثنائك لأنك الشخص الوحيد الذي يمكنه التأكد من قدرته على التوقف، وعليك أن تتذكر لا أحد سيعطيك المال عند ما تصبح بلا دخل. لذا أنت على المحك هنا.

 

تابع ملهمون لعلك تكون ملهماً يوماً ما
تابع ملهمون لعلك تكون ناعماً يوماً ما
اترك رداً

لن يتم عرض بريدك الالكتروني.

تم إضافة تعليقك بنجاح

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء ملفات الكوكيز في أي وقت إذا كنت ترغب في ذلك. موافق قراءة المزيد