نسعى لنترك أثراً ملهماً حول العالم

كيف أزيد من قوة تركيزي

0 153

ضغوطات الحياة بتزايد مستمر والعوامل التي تثيرها لا تكاد تنتهي. فمن امتحان اقترب إلى مقابلة عمل قد تكون الأولى من نوعها إلى خلافات في محيط العائلة والأصدقاء وتطول القائمة. ولكن الأمر لا يقف عند هذا الحد لأن أذهاننا تأبى التوقف عند التفكير. وتبدأ الحكاية بانعدام التركيز والمعاناة الكبيرة بالشرود الذهني الذي يجعلنا غير آبهين بما يحدث حولنا. ولكن هل ما ذكرنا هو فقط ما يودي بنا إلى فقدان التركيز العقلي خلال ساعات العمل.
أو أثناء الدراسة التي نكون خلالها بأمس الحاجة لزيادة التركيز والانتباه؟!
مما يدفعنا للبحث عن طرق لزيادة التركيز والحفظ وأفضل طرق لزيادة التركيز في الدراسة. الإجابات الأكثر دقة سنقدمها لكم من خلال سطورنا القادمة. فإن كنت لازلت تتساءل إلى الآن كيف يمكنني التخلص من هذه المشكلة وكيف أزيد من قوة تركيزي. وترغب بالحصول على نصائح لزيادة التركيز فأنت الآن في المكان الصحيح.

كيف أزيد من قوة تركيزي

أسباب ضعف التركيز

قبل أن نتحدث عن كيفية زيادة التركيز الذهني لابد أن نلفت انتباهكم وتركيزكم إلى الأسباب التي يمكن أن تؤدي لفقدان التركيز وتدفعنا للتساؤل كيف أزيد من قوة تركزي.

  • عدم الحصول على قسط كافي من النوم

قد تعتقد بأن سهرك لساعات طويلة من أجل إنهاء عملك المتراكم أو حفظ المزيد من دروسك العديدة سيوفر عليك الوقت وسيجعل إنتاجيتك تزيد.

ولكن للأسف من خلال فقدانك لعدد كافي من ساعات النوم فذلك لن يحسن أدائك بل سيؤدي إلى نتائج عكسية.

ونقص النشاط والتركيز والعقلي بسبب الإرهاق والتعب الذي ستعاني منه ومن ثم إنتاج أقل على مدار اليوم التالي.

  • الضغوطات النفسية أحد أبرز الأسباب التي تجعلني أفقد من قوة تركيزي

إن كنت تحمل أعباء الدنيا على عاتقك ولا تكاد تخرج من مشكلة إلا تبدأ مشكلة أخرى تجعل عقلك مشوش وانتباهك معدوم.

بالنسبة لكل ما يدور حولك من أحداث وأنت تنادي تركيزي ضعيف وكيف أزيد تركيزي وذكائي؟! فالحل هو أن تترك منطقة التركيز في الدماغ بعيد عن هموم الحياة ومشكلاتها.

  • قلة شرب الماء

بالرغم من أن الماء يعتبر أحد ضرورات العيش والبقاء على قيد الحياة إلا أن الكثير منا يتناول كوب أو اثنين من الماء طوال النهار  ليس إلا. ولكن يؤسفني أن أخبرك بأن الماء هو أحد أرخص الأشياء وأكثرها سحرا في زيادة قوة التركيز العقلي. لذا اجعل شرب ثمانية أكواب من الماء عادة يومية وتمتع بنشاط وتركيز عالي فهذا لن يكلفك كثيراً ولكن سيفيدك كثيراً.

  • تناول الأدوية

إن تناولك لبعض الأنواع من الأدوية دون استشارة طبيب قد يجعلك ضعيف التركيز. نتيجة تداخل التراكيب الدوائية مع بعضها البعض مما يسبب آثاراً جانية عديدة بما فيها قلة التركيز. لذا إياك تناول أدوية دون إرشادات طبية وبعدها تسأل هذا وذاك عن كيفية زيادة التركيز والفهم . وتخبر الآخرين عن مدى معاناتك في الحصول على طرق تساعدك على تقوية التركيز.

  • تناول الكحول والمؤثرات العقلية

هذه النقطة بغاية الأهمية لأنها لا تؤدي لفقد تركيزك فقط بل ستؤدي لأضرار نفسية وجسدية تجعلك نادماً عما اقترفته يداك.

  • التكنلوجيا ووسائل التواصل الاجتماعي

من منا لا يصحو ويغفو وهاتفه بين يديه يلتقط الصور ويتابع كل ما هو جديد سواء أكان مفيد أم لا.

وبين صباح بدا بتصفح وسائل التواصل الاجتماعي ومساء انتهى على مشاهدة أفلام ومسلسلات يمضي وقتا طويلا دون هدف أو وُجهة.

فالغاية من الانترنت لم تعد مقتصرة على العلم والفائدة بل أضحت عادة يومية تجعلنا نفقد تركيزنا وانتباهنا لما يدور حولنا.

أيضا هناك أسباب كثيرة لنقص قوة التركيز كالتعرض للخوف أو لأحد الأمراض التي تؤثر على الدماغ أو التعرض لضربة قوية على الرأس.

تعرف معنا على: مهارات اتخاذ القرار | اصنع مستقبلك من خلال قراراتك

أخطاء نتبعها ونعتقد بأنها تزيد من قوة التركيز

عند فقداننا لتركيزنا نبدأ باتباع أي طريقة من شأنها أن تعيد تركيزنا لنكمل يومنا بنشاط.
ولكن ماذا إن كنا نتبع أخطاء معتقدين بأنها تزيد من قوة التركيز ولكن هي للأسف تؤدي لنتائج عكس النتائج المرجوة.

  1. شرب الكثير من القهوة

عند تشتت الذهن وفقدان التركيز أول ما يخطر في أذهاننا هو شرب كميات كبيرة من القهوة.
اعتقادناً منا بأن القهوة ستعيد التركيز.

ولكن للأسف بالرغم من أن القليل من القهوة يحفز التركيز إلا ان الكثير منها لن يفيدك إطلاقاً.

2. استخدام سماعات الأذن

لاشك بأنه عند سؤالك لأحد أصدقائك كيف أزيد من قوة تركيزي قد أخبرك بأن الاستماع للموسيقا سيفي بالغرض.

وهذا ما بدأتَ تجربته بوضعك لسماعات الأذن والبدء بالاستماع لنغمات موسيقية بأصوات عالية ولكن دون جدوى.

في الواقع وما أود ان أخبرك به هو أن استخدام سماعات الأذن بشكل كبير. سيؤدي لأضرار لا تحمد عقباها ولن يساعدك في مشكلتك إطلاقاً.

كيف أزيد من قوة تركيزي

إن أنهكتك مشاغل الحياة وتراكمت الضغوط عليك وشعرت بأن تركيزك قد أصبح معدوماً نظراً لأسباب عديدة تمر بها.
فالحل يكمن في اتباعك لأفضل 6 طرق لزيادة التركيز والحفظ.

  1. لأن لنفسك عليك حق فلا ترهقها أكثر من اللازم واجعل لراحتك وقتاً مخصصاً بعيداً عما تتعرض له من ضغوط.
  2. تناول الأطعمة الصحية كالمكسرات والأفوكادو والخضراوات الخضراء وتحديدا الورقية منها.
  3. التأمل، هو أحد الطرق التي يمكن أن تزيد من قوة تركيزي وتركيزك.
    فأنا أراها من أفضل الطرق لتحسين القدرة على التركيز أنت أيضاً فلا تستهين بها.
    أغلق هاتفك واجلس مع الطبيعة لأن ذلك علاجاً سحرياً لزيادة قوة التركيز.
  4. الصعوبات والمشكلات العديدة التي نتعرض لها يومياً لا تنتهي.
    لذا لا تعيرها كل اهتمامك وبالتالي تفقد قوة تركيزك عن أشياء أكثر أهمية.
  5. إن كنت من عشاق التعلم ولازلت تردد تركيزي ضعيف فأنصحك بتعلم لغة جديدة مثل اللغة الانكليزية أو الفرنسية.
    لأنها من أهم الإجابات على سؤالك “كيف أزيد قدرتي على التركيز.
  6. أيضا من أفضل وأسهل طرق لزيادة التركيز والحفظ هو التنفس الصحيح خذ نفس عميق احتفظ به لثواني.
    وأطلقه بهدوء هذا كفيل بتخليصك من الطاقة السلبية وإزالة التوتر بالتالي الوصول لقوة في التركيز.

جميع ما أخبرناكم به أعلاه هي حلول مجانية لا تحتاج أي تكاليف كما أن فوائدها عظيمة.

كيف أزيد من قوة تركيزي

نصائح زيادة قوة التركيز

إن كان ما قدمناه لكم أعلاه لم يزد من تركيزك وانتباهك ولازلت تعاني وتُرُدد كيف أزيد من قوة تركيزي.
فلا زال لدينا بعض النصائح التي يمكنها أن تفيدك.

  • الاستماع لنغمات موسيقية هادئة

تعتبر الموسيقا سراً فريداً في هدوء الفرد وراحته وبالتأكيد عندما تشعر بالراحة فإن قوة تركيزك ستكون أعلى.

  • مارس التمارين الرياضية

تعمل الرياضة على تفريغ التوتر الذي يعاني منه الفرد وتنشيط الدورة الدموية في الجسم.
وبالتالي تنشيط الدماغ وزيادة قوة التركيز.

 

بهذا نخط نهاية مقالنا كيف أزيد من قوة تركيزي لنكون قد اختصرنا طريق طويل من التعقيد والتشتت الذهني.
وأجبناكم عن العديد من الأسئلة أبرزها كيف أزيد تركيزي في الدراسة, وكيف أجعل تركيزي أقوي.

حيث قدمنا لكم كيفية زيادة التركيز والفهم وأفضل طرق لزيادة التركيز في الدراسة والعمل وبكل لحظة من لحظات حياتكم. والآن حان دورك لتخبرنا أياً من تلك الطرق تتبع لزيادة قوة تركيزك.

 

تابع ملهمون لعلك تكون ملهماً يوماً ما.
تابع ملهمون لعلك تكون ملهماً يوماً ما.
اترك رداً

لن يتم عرض بريدك الالكتروني.

تم إضافة تعليقك بنجاح

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء ملفات الكوكيز في أي وقت إذا كنت ترغب في ذلك. موافق قراءة المزيد