نسعى لنترك أثراً ملهماً حول العالم

تحسين القدرات الاجتماعية

0 472

تحسين القدرات الاجتماعية، مثل التواصل والتعاطف ومهارات التعامل مع الآخرين والاستماع، مفيدة ليس فقط لحياتك الشخصية ولكن أيضًا لحياتك المهنية. وعلاوة على ذلك، فهي جانب أَسَاسِيًّ من تفاعل الموظفين والتخطيط والتعاون. في هذه المقالة، سوف نناقش ماهية القدرات الاجتماعية، وكيفية تطبيقها في مكان العمل، ولماذا يعد تطوير القدرات والمهارات الاجتماعية أمر في غاية الأهمية.

ما هي القدرات الاجتماعية

هي المهارات التي تسهل لك التفاعل مع الآخرين ويمكن أن تكون المهارات الاجتماعية ضرورية عند التفاعل مع  الآخرين والتحضير للمقابلة وإدارة مشروع جماعي.
وهي مجموعات المهارات المختلفة، فقد يكون من المهم تطوير هذه المجالات، خاصة في مكان العمل.على سبيل المثال، يعد استخدام مهارات الاتصال الفعال أمرًا مُهِمًّا في الوظائف التي تتطلب اتصالًا منتظمًا مع العملاء، وهو ما يميز معظم الصناعات، فمن المحتمل أن تحتاج إلى التواصل مع فريقك والمشرفون والموظفون الآخرون من أجل القيام بعملك بفعالية.

القدرات الاجتماعية الأكثر طلباً في مكان العمل

تشمل القدرات والمهارات التالية:

التعاطف

يلعب التعاطف دورًا حَيَوِيًّا في التواصل مع الآخرين وتحديد الاهتمامات المشتركة. كما أنه يتيح لنا التعاطف أيضًا أن نفهم بصدق مشاعر الآخرين وأفكارهم .
وهو مفيد لمشاريع الفريق في مكان العمل. فعندما تفهم وجهات نظر الزملاء بشكل أفضل، وتحترم أفكارهم وتشعر بالراحة عند تقديم رؤيتك الخاصة، فمن المرجح أن تكون قادرًا على التعاون وأفكارك فقد يتضمن تطوير مهاراتك الشخصية.

استخدام طرق مناسبة للتعبير عن أفكارك

لمعرفة متى تشارك أفكارك في المواقف المهنية والقدرة على وضع حدود اجتماعية وأهداف لنفسك. على سبيل المثال، قد تتعلم وتطبق استراتيجيات للانخراط بشكل إيجابي مع زميل سلبي أو تعلم وتطوير استراتيجيات لتقديم أفكار المشروع في اجتماع لفريقك وأفكارك.

قد يتضمن تطوير مهاراتك الشخصية استخدام طرق مناسبة للتعبير عن أفكارك، ومعرفة متى تشارك أفكارك في المواقف المهنية والقدرة على وضع حدود اجتماعية وأهداف لنفسك.  وبصورة شاملة، قد تتعلم وتطبق استراتيجيات للانخراط بشكل إيجابي مع زميل سلبي أو تعلم وتطوير استراتيجيات لتقديم أفكار المشروع في اجتماع الفريق.

تحسين القدرات -مهارات التواصل

إن الاستماع والمهارات الكتابية و الحركية ضرورية في  الحياة المهنية. إذا كنت تتفاعل مع العملاء، فقد تتعلم مهارات الاستماع النشط وتطورها لمساعدة عملائك في حل المشكلات إذا كنت مدير فريق، وقد تتعلم وتطبق استراتيجيات لتحسين كفاءة ووضوح اتصالات فريقك عبر البريد الإلكتروني ومؤتمرات الفيديو بفعالية وإيجاد حلول مكان العمل الناجحة.

كيفية تحسين  القدرات الاجتماعية

يمكن أن يفيدك تحسين مهاراتك الاجتماعية في كل مجال من مجالات الحياة. المهارات الاجتماعية مهمة لأنها تقدم لك المساعدة على التواصل بشكل فعال. نتيجةً لذلك، ستكون قادرًا على بناء علاقات هادفة والحفاظ عليها وتنميتها مع الزملاء والعملاء وجهات الاتصال الجديدة على حدٍّ سواء.

تحسين القدرات الاجتماعية
تحسين القدرات الاجتماعية

تحسين القدرات -طرق رائجة

1. الانخراط مع الآخرين

قم بإجراء مزيد من المحادثات مع أصدقائك أو مارس مهارات المحادثة عن طريق طرح أسئلة مفتوحة وبالمثل، حدد لنفسك هدفًا صغيرًا لتقديم مشروع أو استراتيجية عمل واحدة على الأقل في اجتماع مجلس الإدارة التالي.

2. ابدأ بطرق صغيرة

ابدأ في تطوير مهاراتك الاجتماعية بطرق صغيرة من خلال الانخراط مع الأشخاص الذين تتفاعل معهم بشكل يومي.

على سبيل المثال، عندما يسأل أحدهم كيف يسير يومك، فيمكنك الرد بسؤال بدلاً من الإجابة المكونة من كلمة واحدة.

وكذلك، يمكنك إيجاد طرق لإطالة المحادثات مع المعارف أو ممارسة مهارات المحادثة الخاصة بك مع الأقارب البعيدين كنت تتحدث إلى أقل في كثير من الأحيان.

3. اسأل أسئلة مفتوحة

لأن ذلك وسيلة فعالة لجعل الآخرين يتحدثون و يمكن أن يساعدك من خلال السماح لك بالبصيرة والتفاهم لأصدقائك وعائلتك وزملائك وحتى رؤسائك فعندما تتعامل مع سؤال مفتوح، يمكن أن يساعدهم ذلك على الشعور بالتحقق من صحة مشاعرهم. في كثير من الأحيان، قد يقدّر زملائك ذلك، لأنهاتظهر اهتمامك بأفكارهم.

جرب الأسئلة المفتوحة التالية:  “هل  تخبرني المزيد عن…؟” “ما رأيك في…؟”.

4. لاحظ المهارات الاجتماعية لزملائك في العمل

خطوة أخرى نحو تطوير مهاراتك الاجتماعية هي مراقبة زملائك. لاحظ التواصل غير اللفظي ولغة الجسد (مثل الابتسام والإيماء) والمفردات التي يستخدمونها لبدء المحادثة. ضع في اعتبارك ما يجعل المهارات الاجتماعية لزملائك في العمل فعالة وجذابة.يمكنك الرجوع إلى هذه الملاحظات ودمجها في مهارات الاتصال الخاصة بك.

5. تدرب على الحفاظ على التواصل البصري

تدرب على الحفاظ على التواصل البصري أثناء المحادثات وضع في اعتبارك تحديد هدف لإجراء اتصال بالعين عندما تتفاعل فيها مع شخص ما.
يمكنك التدرب مع زميل مقرب تشعر بالراحة معه.دعهم يعرفون أنك تحاول تحسين قدرتك على الحفاظ على التواصل البصري. تدرب على الحفاظ على
التواصل البصري أثناء بداية المحادثة، وعندالاستماع إلى زميلك في العمل يتحدث وأثناء شكره وإغلاق المحادثة.

6. تطوير مهارات الاستماع

عند تكون مستمعًا نشطًا ، فإن الآخرين  سيشعرون بالراحة عند  إبداء أفكارهم. مارس مهاراتك في الاستماع عن طريق الحفاظ على التواصل البصري، واستخدام التواصل غير اللفظي مثل الإيماء عند الموافقة وطرح أسئلة توضيحية عند سماع شيء تسيء فهمه.

القدرات الاجتماعية في مكان العمل

يمكن أن تكون  القدرات الاجتماعية في مكان العمل حاسمة  في الأعمال التجارية حيث إن الاتصال أمر أساسي لمعظم نجاح الأعمال.  طبق القدرات الاجتماعية التالية على الوظيفة:

  •  بصفة عامة مهارات الاتصال: من رسائل البريد الإلكتروني والمكالمات الهاتفية إلى التعاون في مهمة جماعية. ويمكن تطوير مهارات الاتصال الفعال من خلال توضيح سوء الفهم واستخدام لغة احترافية وإيجاد طرق لإشراك زملائك في العمل لدعم التعاون بين زملائك في الفريق.
  •  وكذك مهارات التعامل مع الآخرين: يمكنك تطوير مهاراتك في التعامل مع الآخرين من خلال الانخراط مع الآخرين، وتعلم الإشارات الاجتماعية الشائعة في مكان العمل وإيجاد طرق لفهم أفكار زميلك ومدخلاته.
  •  وفي النهاية مهارات الاستماع: فالاستماع والقدرة على اتباع التوجيهات هما من المهارات الاجتماعية المهمة في مكان العمل لأن معظم أصحاب العمل لديهم توقعات بأن يتم تنفيذ تعليماتهم.

وفي الختام، نأمل أن تكون كلماتنا مفيدة لك عزيزي القارئ في تحسين  وتطوير القدرات الاجتماعية لديك وتنمية المهارات التي تم ذكرها أعلاه.

تابع ملهمون لعلك تكون ملهماً يوماً ما
تابع ملهمون لعلك تكون ناعماً يوماً ما
اترك رداً

لن يتم عرض بريدك الالكتروني.

تم إضافة تعليقك بنجاح

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء ملفات الكوكيز في أي وقت إذا كنت ترغب في ذلك. موافق قراءة المزيد