نسعى لنترك أثراً ملهماً حول العالم

أطعمة ضرورية للأم المرضعة في شهر رمضان

0 87

أطعمة ضرورية للأم المرضعة في شهر رمضان… إن أغلب الأمهات خلال شهر رمضان وعند الرضاعة يتعبون في الصيام ورغم ذلك يجبرون أنفسهم على الصيام. ومن الممكن أن يقوموا بفريضة الصوم مع الرضاعة وذلك مع مراعاة أن يكون لديهم نظام غذائي صحي يدعمهم على القيام بمهامهم. ففي هذا المقال عبر موقع ملهمون سوف نقدم للسيدات بعض النصائح والأغذية التي تساعدهم على الرضاعة والصوم أثناء شهر رمضان.

ما هي النصائح لصيام الأم المرضعة في شهر رمضان؟

هناك مجموعة من النصائح التي يجب على الأم المرضعة التقيد بها مثل:

  • الأغذية المتوازنة:

يجب على المرضعة الحصول على طعام إفطار متوازن يتضمن جميع العناصر الغذائية المحتاجة لها الأم المرضعة في شهر رمضان والتي تحتوي على الكالسيوم والبروتينات المهمة لجسم المرضعة وطفلها.

  • شرب المياه:

يتوجب على المرضعة أن تحرص على شرب الماء بكثرة بعد الإفطار وأن لا يقل عن 2 لتر لكي لا تعاني من الجفاف في وقت الصيام.

  • تقليل الكافيين والملح والسكريات:

من المعروف أن أخذ الكافيين وكثرة الملح والسكر يزيد العطش في ساعات الصيام لذلك يفضل تقليل الحصول عليه تجنباً الشعور بالعطش.

  • عدم إجهاد النفس:

يجب البعد عن جميع الأعمال التي تؤدي إلى التعب وخفض الطاقة والنشاط لدى النساء.

أهمية وجبة السحور للمرأة المرضعة

إن وجبة السحور تعد من الوجبات الضرورية جداً خلال شهر رمضان وفي أثناء صيام المرضع. كما أنها توازي وجبة الفطور في الأيام الأخرى من السنة. بالإضافة لذلك فإن هذه الوجبة فيها فوائد كثيرة للجسم ومنها:

  •  تعطي الجسم الطاقة اللازمة التي تمكنه من القيام بمهامه خلال ساعات الصيام.
  •  تبعد الجسم عن الشعور بالأعراض التي تصيب الصائم على سبيل المثال: الصداع _ الجفاف _ التعب.
  • تقلل من الشعور بالجوع أثناء النهار.
  • توازن مستوى السكر في الدم عند الصيام.

 الأغذية اللازمة في وقت السحور للمرأة المرضعة

تشمل وجبات السحور طعام خفيف وصحي وهي كالتالي:

  • الأغذية التي تحتوي على البروتينات والكالسيوم مثل: الحليب – الألبان – الأجبان المختلفة – البيض.
  • الأطعمة التي تتضمن الفيتامينات والألياف الغذائية: كالخضروات والفواكه.
  •  النشويات لتزويد الجسم بالطاقة مثل: المعجنات – حبوب الإفطار.

 

 الأغذية اللازمة في وقت السحور للمرأة المرضعة
الأغذية اللازمة في وقت السحور للمرأة المرضعة

الأغذية التي يجب البعد عنها في السحور للمرضع

هناك مجموعة من الأغذية التي يجب على الأم المرضع تجنبها في رمضان مثل:

  • الأغذية المتضمة للأملاح و التي هي:

المخللات – الجبنة المالحة – الزيتون – المكسرات.

الأطعمة الغنية بالسكر والدهون مثل:

بعض الحلويات – الطعام الدسم – الأطعمة المقلية – الوجبات السريعة.

المشروبات التي  تحتوي على الكافيين بنسبة كبيرة:

القهوة – الشاي – المشروبات الغازية.

 الأغذية المهمة في وجبة الإفطار للمرأة المرضع

لوجبة الإفطار الأهمية الأكبر لأنها الأساسية خلال شهر رمضان. كما أنه على المرضع أن تكون حريصة على هذه الوجبة جداً من ناحية أن تكون صحية ومتنوعة بين جميع الحبوب مثل الفاصوليا والعدس والبازلاء والفول وغيرها ولكن بكميات متوازنة.

وتشمل هذه الأغذية ما يلي:

  • الأغذية الغنية بالألياف الغذائية – المعادن – الفيتامينات و الماء مثل:

الخضروات والفواكه.

  •  الأغذية التي تحتوي على البروتينات ومنها:

اللحوم – الدجاج – الحبش – الأسماك.

  •  الأطعمة التي تحتوي على النشويات مثل:

الأرز – البطاطا – المعكرونة.

 الوجبات الخفيفة التي يجب أن تتناولها الأم المرضعة في رمضان بعد الإفطار

يمكن للأم المرضعة القيام في أخذ وجبات خفيفة بين وجبتي الإفطار والسحور مثل:

  • الفاكهة الفريش والمجففة.
  • تناول كوب من اللبن كل فترة والأخرى.
  •  أخذ الحلويات بكميات محددة والقليلة الدسم.
  •  الحصول على المشروبات بشكل متواصل طول فترة الإفطار.

المشروبات المهمة للأم المرضعة في شهر رمضان

هناك مجموعة من المشروبات التي تساعد الأم المرضعة خلال شهر رمضان المبارك ومن هذه المشروبات:

اليانسون

حيث أن عشبة اليانسون تحتوي على مواد طبيعية وهذه المواد ترفع مستوى إفرازات هرمون الإستروجين الأنثوي عند الأم المرضعة مما يساهم ذلك في زيادة كمية إنتاج الحليب خلال فترة الرضاعة في شهر رمضان. كما ينصح الأطباء الأم المرضعة على أهمية شرب كوب من مغلي اليانسون بشكل يومي على الأقل.

الزنجبيل

إن فوائد الزنجبيل كثيرة ومهمة الأم المرضعة. حيث أن الزنجبيل يساعد في زيادة إدرار الحليب عند الأم وهذه أحد الفوائد للطفل الرضيع. بالإضافة لذلك ومن ناحية أخرى إن المكونات عشبة الزنجبيل الموجودة فيها قد تساعد الأم على حرق الدهون لديها والتقليل من الوزن الزائد وذلك بشكل أسرع. كما أن ينصح الأطباء بالأم المرضعة في أخذ كوب من الزنجبيل وعدم الإكثار من شربه. ويمكن أيضا مزجه مع أعشاب أخرى لتخفيف حدة طعمته.

الحليب

من أجل زيادة إنتاج الحليب عند الأم يجب عليها شرب الحليب بكمية جيدة وذلك سواء كان خالي من الدسم أو كامل الدسم.

للحليب فوائد كثيرة ومنها أنه يمد جسم الأم بالكالسيوم حيث أن الجسم يحتاج الكالسيوم بشكل كبير لأنه يحتاجه أثناء فترة الرضاعة الطبيعية. كما يمكن للأم شرب كميات من الحليب يومياً بشكل مناسب سواء بدون أي إضافات أو من خلال إضافة بعض المكونات للحليب مثل الكاكاو. والابتعاد عن المواد التي قد تحتوي على الكافيين مثل القهوة.

وهكذا نكون قدمنا جميع التسهيلات التي تساعد الأم المرضعة في شهر رمضان على الصيام دون الشعور بالتعب بين الصيام إرضاع طفلها ووضعنا نظام غذائي لوجبات السحور والإفطار. كما وذكرنا الأطعمة التي يجب أن تبتعد عنها لكي لا تشعر المرضعة بالجوع والعطش والتعب الشديد خلال الصيام. بالإضافة لذلك أضفنا مجموعة من المشروبات التي تحتوي على الكثير من الفوائد للمرضعة. ونتمنى لكم من فريق موقع ملهمون الصحة الدائمة لكم ولأطفالكم.

 

 

 

تابع ملهمون لعلك تكون ملهماً يوماً ما.

اترك رداً

لن يتم عرض بريدك الالكتروني.

تم إضافة تعليقك بنجاح

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء ملفات الكوكيز في أي وقت إذا كنت ترغب في ذلك. موافق قراءة المزيد