نسعى لنترك أثراً ملهماً حول العالم

قسطرة القلب ومخاطر إجراء عملية قسطرة القلب

0 76

قسطرة القلب ومخاطر إجراء عملية قسطرة القلب… للقلب الدور الرئيسي والأساسي في عملي ضخ الدم للجسم ولكن إذا حصل أي مضاعفات في عمل الأوعية الدموية في القلب والتي تزود القلب بالدم فماذا يمكن أن يحدث وكيف لنا أن نجد الإجراء الطبي المثالي لهذه الحالة. دعونا نتعرف في هذا المقال عبر موقع ملهمون عن عملية القسطرة وكيف يتم إجراء هذا العمل الجراحي.

ما هي قسطرة القلب

إن الهدف من إجراء قسطرة القلب هي القيام بفتح الأوعية الدموية التاجية التي تعمل على تزويد عضلة القلب بالدم من أجل صحة عمل القلب بشكل مثالي وسليم. حيث يتم إجراء القسطرة في حال إصابة الأوعية الدموية التاجية في القلب ببعض الاضطرابات والتي قد تسبب بتضيق أو حدوث انسداد مثل: ما يعرف بتصلب الشرايين (Atherosclerosis).

يتم إجراء قسطرة القلب من أجل تشخيص بعض أمراض الأوعية الدموية بالإضافة لتخفيف آلام الصدر التي تنتج عن الذبحة الصدرية.

بالإضافة لأن هذا الإجراء يحسن من أداء القلب وايضاً من الممكن أن يكون للقسطرة دور في إنقاذ حياة بعض المرضى.

كما يتم إجراء القسطرة في الحالات المرضية التي لا تستجيب للعلاج وإصلاح حالات العيوب الخلقية في القلب بالإضافة لقياس ضغط الدم بصورة دقيقة ضمن أقسام القلب وصولاً للشرايين والرئتين.

مخاطر إجراء عملية القسطرة القلب

إن إجراء العملية قد يرتبط ببعض المخاطر التالية:

  •     حدوث عدوى في الشق الجراحي عند المريض.
  •     التعرض لنزيف دموي.
  •     حدوث ندوب في مكان الشق الجراحي.
  •     ربما يتعرض المريض لفرط التحسس تجاه بعض أدوية التخدير و الصبغة المستخدمة أثناء إجراء العملية.
  •     تضرر في الأوعية الدموية للقلب.
  •     عدم انتظام واضطرابات في ضربات القلب.

ما قبل إجراء عملية قسطرة القلب

قبل أن يتم إجراء عملية القسطرة القلبية يتطلب من المريض أن يقوم بإجراء بعض الاختبارات مثل: كيمياء الدم – العد الدموي الشامل – وظائف التخثر- وظائف الكلى والكبد – تخطيط صدى القلب (Echocardiography) وذلك من أجل تقييم أداء وعمل القلب.

قد يقوم الطبيب بإخبار المريض حول الأدوية التي يجب عليه التوقف عن تناولها وذلك في الأيام القليلة التي تسبق حدوث العملية. وايضاً يخبر الطبيب المريض أنه يجب أن يصوم لمدة 8 ساعات كاملة قبل إجراء العملية.

أثناء إجراء عملية قسطرة القلب

بعد أن يقوم الطبيب بتحديد منطقة الدخول للوصول إلى الأوعية الدموية وعادةً ما تحدد المنطقة في منطقة الشريان الفخذي أو منطقة الشريان الكعبري (Radial Artery) وبعد ذلك يتم إجراء العملية كما في الشكل الآتي:

تعقيم منطقة الشق الجراحي بشكل تام ومن ثم يتم إدخال أنبوب طويل ورفيع بشكل دقيق إلى داخل الأوعية الدموية.

بعد ذلك يمرر الأنبوب داخل الأوعية الدموية من أجل الوصول لمنشأ الأوعية الدموية التاجية داخل القلب بالإضافة للاستعانة من أجل تصوير الأوعية الدموية ومراقبة الأوعية.

يقوم الطبيب بحقن صبغة من نوع معين حيث تتوزع هذه الصبغة في الأوعية الدموية بشكل تام. ذلك ما يظهر المناطق المتضررة التي يوجد بها تدفق دم غير سليم وذلك بسبب حدوث تضيق أو ربما انسداد في الأوعية الدموية.

في النهاية يتم اختيار علاج مناسب لحالة المريض ولكي يتم توسيع الأوعية الدموية وذلك عن طريق نفخ بالون صغير داخل الأوعية الدموية أو إدخال ما يسمى بدعامة (Stent) تساعد هذه الدعامة على إبقاء الأوعية الدموية مفتوحة. ومن ثم يتم إخراج الأنبوب من خلال ذات الشق الجراحي وبعد ذلك تتم خياطة الشق ووضع الضمادة عليه.

ما بعد إجراء عملية قسطرة القلب

بعد إجراء العملية يبقى المريض تحت إشراف الأطباء. كما أنه من الممكن أن يبقى المريض في المستشفى وذلك لعدة أيام بعد إجراء العملية وهذا بالنسبة لقسطرة القلب العلاجية.

أما بالنسبة لقسطرة القلب التشخيصية قد يكون لا حاجة لإبقاء المريض في المشفى.

بالنسبة لضماد الشق الجراحي يتم إزالة الضمادة عن الشق وذلك بعد عدة أيام من إجراء العملية. ومن الممكن حدوث نزيف دموي بشكل موضعي وقد يزول بشكل تلقائي وذلك بعد مرور مدة من إجراء العملية. وايضاً من الممكن أن يستخدم المريض بعض من مسكنات الألم وذلك حسب الحاجة لها.

في حال حدوث أي مشكلات يجب التوجه بشكل مباشر إلى للطبيب. مثل: حدوث ارتفاع في درجة حرارة الجسم بشكل مفاجئ – التعرض لهبوط ضغط الدم – حدوث ضيق في التنفس عند المريض – احتباس البول – التعرض لنزيف حاد وآلام حادة.

بعد إجراء القسطرة القلبية يمكن للمريض العودة لإكمال النشاطات المعتادة. وذلك بشكل تدريجي وذلك بعد إجراء العملية العلاجية كما يقدم الطبيب وصفة طبية بها بعض الأدوية. و التي يجب على المريض المتابعة عليها بالإضافة للأدوية المضادة للتخثر. وذلك من أجل منع تشكل وحدوث انسداد في الأوعية الدموية في وقت آخر.

نتمنى أن نكون استطعنا في هذا المقال المفصل شرح عملية القسطرة القلبية. من حيث الإجراءات التي يجب على المريض القيام بها قبل إجراء العملية. وماذا يحدث ضمن العملية بالإضافة للإجراءات المتبعة بعد ذلك لكم من موقع ملهمون كل السلام.

تابع ملهمون لعلك تكون ملهماً يوماً ما.

تابع ملهمون لعلك تكون ملهماً يوماً ما.

 
اترك رداً

لن يتم عرض بريدك الالكتروني.

تم إضافة تعليقك بنجاح

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء ملفات الكوكيز في أي وقت إذا كنت ترغب في ذلك. موافق قراءة المزيد