نسعى لنترك أثراً ملهماً حول العالم

فاكهة تخفض نسبة الكوليسترول في الدم

فاكهة تخفض نسبة الكوليسترول في الدم

0 60

فاكهة تخفض نسبة الكوليسترول في الدم، الكثير منا يبحث عن طرق لضبط نسبة الكوليسترول في الدم. إلى جانب الدواء المستخدم لخفض نسبة الكوليسترول المرتفعة، للوقاية من حدوث المضاعفات الخطيرة. بالإضافة إلى ذلك، البعض يتبع النظام الغذائي الصحي كطريقة وقائية للابتعاد عن مشاكل الكوليسترول المختلفة. قبل الوصول لمرحلة يتطلب فيها أخذ أدوية معينة في حال تطور الأعراض. تابع معنا في المقال التالي لتتعرف على أهم الفواكه التي تساعد على خفض نسبة الكوليسترول الضار في الدم.

الكوليسترول الضار

الكوليسترول الضار

الكثير يعاني من ارتفاع نسبة الكوليسترول الضار بالدم، الذي يؤدي إلى تكوين لويحات (plaque) في الشرايين. حيث يمكن أن تؤدي اللويحات إلى تضيق الشرايين. ومن ثم إعاقة مرور الدم، مما يزيد من مخاطر الإصابة بالسكتة القلبية أو السكتة الدماغية.

عوامل ارتفاع الكوليسترول

وهناك الكثير من العوامل قد تؤدي لارتفاع الكوليسترول بالدم منها الغذاء السيء غير الصحي ، والتدخين، وقلة النشاط البدني والسمنة المفرطة.

وفي هذه الحالة يتوجب علينا معرفة أهمية اتباع إرشادات الطبيب. في حال حدوث ارتفاع الكوليسترول الضار، والالتزام بالأدوية في حال وصفها، وعدم إيقافها دون العودة إلى الطبيب.

إلى جانب الأدوية هناك الكثير من الأغذية التي تساعد في ضبط مستوى الكوليسترول في الدم وحماية القلب من الأمراض والحفاظ على سلامة الأوعية الدموية.

والأهم من هذا كله، نؤكد أنه لا يمكن لأي نظام غذائي صحي ومتوازن، أن يكتمل دون أن يتضمن 5 حصص فواكه وخضار خلال اليوم الواحد. ذلك نتيجة دور الخضار والفواكه في تخفيض نسبة الكوليسترول بالدم. لذا نطرح سؤال أيُّ فاكهة تخفض نسبة الكوليسترول في الدم؟

فاكهة تخفض نسبة الكوليسترول في الدم

تناول الفواكه الطازجة، بدلًا من العصائر التي تحتوي على كميات كبيرة من السكر. إضافة إلى أنها تكون خالية من الألياف النباتية المفيدة بالتالي تفقد قيمتها الغذائية وتصبح مشابهة للمشروبات الغازية المحلّاة. نتيجة لذلك تلعب دور في تحفيز ارتفاع نسبة السكر في الدم، يتبعه ارتفاع في مستوى البروتينات الدهنية التي تنقل الكوليسترول. من جهة أخرى، تعتبر الفواكه الطازجة عند تناولها كما هي دون أن يتم عصرها، مصدر غني بالألياف النباتية ومضادات الأكسدة. كما أنها غنية بالمكونات المضادة للالتهاب، لتكون بالنتيجة سلاح في وجه الإصابة بأمراض الشرايين والقلب والأوعية الدموية.

على سبيل المثال، نذكر مايلي

  • الأفوكاد: حيث يحتوي الأفوكادو على دهون أحادية غير مشبعة (حمض الأوليك -أوميغا 9) الذي يساعد على خفض الكولسترول الضار في مجرى الدم.
  • العنب الأحمر والتوت: يحتوي العنب الأحمر والتوت على الريسفيراترول ( مضاد أكسدة قوي)، له دور في منع تلف الأوعية الدموية وذلك من خلال خفض الكوليسترول الضار ومنع حدوث لويحات أو تجلطات في الدم. بالإضافة إلى مادة الكيرسيتين التي تملك دور في خفض ضغط الدم المرتفع، وذلك لأن الكيرسيتين لها دور في تحفيز استرخاء الأوعية الدموية. وأيضا تملك القدرة على مقاومة تراكم الدهون الضارة داخل الأوعية الدموية وخفض مستوى الكولسترول وبالتالي تقوية تدفق الدم لباقي أعضاء الجسم.
  • التفاح: يحتوي التفاح على البكتين، الذي يعتبر نوع من الألياف المهمة التي تملك دور في خفض معدلات الكوليسترول الضار بالدم، بالإضافة إلى أنه يتواجد في ثمار الكمثرى.
  • الجزر: يحتوي الجزر على مادة تدعى (البيتا-كاروتين) المضادة للأكسدة بتركيز كبير، التي تحمي من الشوارد الحرة وتقليل فرص الإصابة بأمراض القلب والكوليسترول.
  • الطماطم والبطيخ: الطماطم هي أفضل مصدر لمادة الليكوبين، التي تساعد في منع تراكم الكوليسترول على جدران الشرايين وبالتالي التقليل من الإصابة بأمراض القلب وخفض ضغط الدم المرتفع والحماية من تصلب الشرايين. إضافة إلى أن نسبة الليكوبين تزداد في الطماطم المطبوخة.
  • الكاكاو: وذلك لاحتوائه على مركبات الفلافونوئيد ومضادات الأكسدة بالتالي تلعب دور في خفض مستويات الكوليسترول الضار .

نصائح لخفض نسبة الكوليسترول الضار

هناك العديد من النصائح الغذائية التي تساعد على تقليل الكوليسترول الضار، وهي كما يلي

  • استهلاك البقوليات مثل( الفاصولياء والبازلاء والعدس) لأنها تحتوي على نسبة مهمة من الألياف النباتية التي تسرّع الشعور بالشبع وبالتالي تناول كميات أقل من الطعام، بالإضافة إلى ذلك، تزوّد الجسم بنسبة مهمة من البروتين والكربوهيدرات عالية الجودة، التي تجعلها مصدر مثالي للطاقة لا يؤثر بمؤشر نسبة السكر في الدم.
  • استهلاك الدقيق والحبوب الكاملة (الأرز والشوفان والشعير )وغيرها من المنتجات. التي تحتوي على النخالة الغنية بمادة تدعى الستيرول، والتي تعد مادة قادرة على عزل الكوليسترول في الأمعاء ونتيجة لذلك تمنعها من دخول الجسم.
  • تناول الأسماك مثل (التونة والسلمون والسردين والرنجة والماكريل) يساعد في الوقاية من ارتفاع الكوليسترول بالدم. وذلك نتيجة احتوائها على أحماض أوميغا 3 الدهنية. التي قد تقلل ضغط الدم وخطورة الإصابة بالجلطات، وينصح بأكل الأسماك مرة إلى ثلاث مرات أسبوعيا.
  • المكسرات مثل (الجوز واللوز والكاجو والبندق) والأسماك وبذور الكتان والخضروات الورقية الخضراء وزيت الكانولا ، لأنها غنية بأوميجا 3.
  • ينصح باحتساء الشاي الأسود (الأحمر) والأخضر لاحتوائهما على مضادات أكسدة تساعد في خفض نسبة الكوليسترول بالدم.
  • تضمين زيت الزيتون ضمن الحدود المسموح فيها في كل وجبة ويوميا لاحتوائه على دهون أحادية غير مشبعة تخفض الكوليسترول الضار في الدم.
السلمون والمكسرات والخضار.

بالختام،تعرفنا عبر موقع ملهمون فاكهة تخفض نسبة الكوليسترول في الدم. حيث أن الفاكهة إلى جانب الخضار تلعب دور مهم في النظام الغذائي الصحي و المتوازن. ذلك لأنها تحتوي ع الكثير من الألياف والفيتامينات والمعادن والأملاح والسكريات ومضادات الأكسدة التي تساعد الجسم في مقاومة الأمراض.

 

تابع ملهمون لعلك تكون ملهماً يوماً ما.

تابع ملهمون لعلك تكون ملهماً يوماً ما.

اترك رداً

لن يتم عرض بريدك الالكتروني.

تم إضافة تعليقك بنجاح

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء ملفات الكوكيز في أي وقت إذا كنت ترغب في ذلك. موافق قراءة المزيد