نسعى لنترك أثراً ملهماً حول العالم

حالة جفاف الجلد أهم أسباب حدوثها وما هي الحلول

0 51

حالة جفاف الجلد أهم الأسباب حدوثها والحلول .. إن جفاف الجلد هي أحد المشكلات التي ربما تكون مشكلة سطحية عابرة وربما تكون أحد المشكلات الحادة والمزعجة جداً للفرد. دعونا في هذا المقال عبر موقع ملهمون بالتعرف على هذه المشكلة الجلدية وما هي أسباب التي تؤدي لجفاف الجلد؟ وكيف يمكن للفرد التعامل مع هذه المشكلة. لكم أهم التفاصيل وأكثر حول جفاف الجلد فيما يلي.

ما هو جفاف الجلد؟

من الممكن أن يصاب الفرد بحالة غير طبيعية في جلده وتشمل هذه الحالة مشكلة الجفاف التي من الممكن أن تكون مستمرة أو غير ذلك. كما إن حالة جفاف الجلد من الحالات التي يجب على الفرد عدم الاستخفاف بها وتطبيق التعليمات الصحية من أجل تجنب الكثير من المضاعفات عند الفرد. قد يكون جفاف الجلد حاداً ومستمراً لفترات طويلة وقد يكون أسباب حدوثه التقدم في العمر وعوامل الجفاف وفقدان الرطوبة ونقص المياه في الجسم وجفاف الجلد من الزيوت التي بدورها تساعد على رطوبة الجلد ومرونته.

كما أنه ربما تكون حالة جفاف الجلد حالة مرضية خاصة أو ربما تكون هذه الحالة مرتبطة بأمراض ثانية مثل مرض السكري الذي يسبب جفاف الجلد.

ما هي أسباب جفاف الجلد؟

قد يرتبط جفاف الجلد بنقص إفرازات البشرة للزيوت ووجود نقص السوائل في خلايا الجسم وقد تحدث هذه الحالة نتيجة العديد من العوامل المرضية أو العوامل البيئية التي تحيط بالفرد بالإضافة للنشاطات اليومية والتي تشمل ما يلي:

  • النشاطات اليومية:

من الأمور التي قد ترتبط بإصابة الفرد بجفاف الجلد في الحياة اليومية:

  • أن يبالغ الفرد في تنظيف بشرته بشكل مفرط وبطريقة شديدة
  • الاستحمام المستمر يومياً بمياه ساخنة
  • التدفئة المركزية في كل وقت
  • البيئة المحيطة شديدة الرطوبة والطقس البارد والجاف
  • تجفيف الجسم بطريقة شديدة بعد كل استحمام
  • الوقوف والتعرض للشمس لفترات طويلة يمكن أن يؤثر على البشرة
  • البيئة الجافة
  • الوضع الصحي:

من الممكن أن يؤثر الوضع الصحي للفرد وإصابته ببعض الأمراض لحدوث جفاف في الجلد بشكل حاد مثل:

  •     الأشخاص المصابون بمرض السكري.
  •     التهابات الجلد.
  •     مرضى متلازمة داون.
  •     أمراض المناعة الذاتية.
  •     أمراض الغدة الدرقية.
  •     وجود سوء في التغذية.
  •     مرضى الكلى والكبد.
  •     مرضى سرطان الغدد الليمفاوية.
  • تناول بعض الأدوية:

هناك العديد من الأدوية التي تسبب حدوث جفاف في الجلد وخاصة أصناف الأدوية المدرة للبول.

ما هي أعراض جفاف الجلد؟

هناك عدة أعراض تترافق مع جفاف الجلد الحاد، ومنها:

  •     الجفاف والحكة المستمرة في الجلد وخاصة في منطقة الذراعين والقدمين.
  •     ظهور احمرار في الجلد وتلون الجلد بلون الوردي.
  •     حدوث تشققات في الجلد.
  •     جفاف حاد في الجلد وخاصة بعد الانتهاء من كل استحمام.
  •     ظهور قشرة بيضاء على سطح الجلد الجاف.
  •     حدوث حساسية وتهيج غير طبيعي في الجلد.

متى يجب على المريض استشارة الطبيب؟

على المريض استشارة طبيب مختص في أمراض الجلد في حال ظهور الأعراض التالية:

  •     عدم وجود تحسن في وضع الجلد لمدة قد تتراوح لعدة أسابيع باستمرار.
  •     سوء وضع الجلد وزيادة في الجفاف وذلك مع مرور الوقت تزامناً مع علاج الحالة.
  •     ظهور مواد سائلة من الجلد.
  •     تشقق شديد وتقشر في الجلد بمساحات كبيرة.
  •     وجود طفح جلدي على شكل دوائر على بشرة الفرد.

وهنا يمكن تحديد ما إذا كان الفرد مصاب بالتهاب البكتيريا الجلدية أو الفطرية أو الأكزيما. كما يجب على الفرد أن يقوم بتعقيم المنطقة وعلاجها جيداً عند القيام بحك الجلد من أجل تجنب تسلل البكتيريا والجراثيم لمناطق أوسع.

كيف يمكن علاج جفاف الجلد؟

هناك العديد من الخيارات التي يمكن من خلالها علاج حالة جفاف الجلد الحاد. كما أن هناك حالات جفاف الجلد الغير مرتبطة بأمراض والتي سببته العوامل البيئية المحيطة والروتين اليومي البسيطة للفرد.

ومن أهم تلك العلاجات والإرشادات التي يجب تطبيقها من أجل علاج حالات جفاف الجلد:

  •      يجب على الفرد الاستحمام فقط بشكل غير يومي ولمدة لا تزيد عن 15 دقيقة في الاستحمام الواحد.
  •     تجفيف البشرة بلطف شديد بعد الاستحمام وتجنب فركها بشكل شديد.
  •     التوقف عن استخدام الصابون وغسول البشرة المعطر واستبدالها بصابون طبي خاص للبشرة الجافة.
  •     الاغتسال والاستحمام بماء ذو درجة حرارة معتدلة والابتعاد عن الماء البارد والساخن.
  •     استبدال المرطبات المصنوعة من أساس مائي بمرطبات زيتية أو دهنية.
  •     استخدام كريمات مضادات حيوية ومضادات بكتيريا وخاصة على مناطق شقوق الجلد التي تظهر عليها أعراض الحكة وجفاف الجلد الحاد.
  •     استعمال مباخر من أجل ترطيب الجو بتبخير داخل المنزل وخاصة في فصل الشتاء.
  •     استخدام كريمات الكورتيزون التي تعمل على تسكين الموجة الشديدة من حكة الجلد.
  •     التركيز على شرب كميات كبيرة من الماء من أجل زيادة ترطيب الجسم.
  •     استخدام زيت جوز الهند من أجل ترطيب البشرة أو أي نوع من أنواع الزيوت العطرية التي تناسب بشرة الفرد.
  •     يجب على الفرد استخدام قفازات من أجل غسيل الصحون.
  •     ارتداء الفرد الملابس القطنية والتوقف عن ارتداء الملابس الصوفية.
  •     استخدام الواقي الشمسي عند الخروج من المنزل وعدم التعرض للشمس لفترات طويلة.

نتمنى أن نكون استطعنا في هذا المقال الفريد من موقع ملهمون شرح جميع جوانب جفاف الجلد من حيث الأسباب التي تؤدي لحدوثه والأعراض التي تترافق مع جفاف الجلد. كما قدمنا طرق العلاج التي تساعد الفرد على التخلص من هذه الحالة المزعجة التي تترافق مع الحكة الشديدة والتشقق. في النهاية يجب على الفرد الإكثار من شرب السوائل سواء الماء والعصائر لأن الماء لها دور كبير في تجنب جفاف الجلد. من فريق موقع ملهمون نتمنى لكم كل الصحة والسلام.

 

تابع ملهمون لعلك تكون ملهماً يوماً ما.

تابع ملهمون لعلك تكون ملهماً يوماً ما.

 
 
اترك رداً

لن يتم عرض بريدك الالكتروني.

تم إضافة تعليقك بنجاح

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء ملفات الكوكيز في أي وقت إذا كنت ترغب في ذلك. موافق قراءة المزيد