نسعى لنترك أثراً ملهماً حول العالم

ارتفاع ضغط الدم والعوامل التي تزيد من ارتفاع ضغط الدم

0 65

ارتفاع ضغط الدم والعوامل التي تزيد من ارتفاع ضغط الدم… إن حالات ارتفاع ضغط الدم من الحالات الأكثر انتشاراً في العالم. فكل فرد لديه قريب مصاب به تقريباً لذلك من المهم أن يكون الفرد على معرفة حول حالات ضغط الدم ومتى يجب الذهاب والمتابعة مع طبيب مختص من أجل تفادي حدوث أي مشاكل صحية خطيرة. لذلك قدمنا لكم هذا الموضوع عبر مقال في موقع ملهمون.

ما هو ضغط الدم؟

إن ارتفاع ضغط الدم هو حالة شائعة بين الأفراد حيث أن في هذه الحالة يكون فيها اندفاع الدم بشكل قوي وطويل الأمد على جدران الشرايين. ويكون هذا الاندفاع قوي يسبب حدوث مشاكل صحية للمريض مثل مرض القلب.

حيث أن ضغط الدم يحدد من خلال كميات الدم التي يقوم القلب بضخها بالإضافة لمدى مقاومة الشرايين لهذا التدفق. حيث أنه كلما ازدادت كمية الدم التي يقوم القلب بضخها وضاقت الشرايين حدث ارتفاع في ضغط الدم. إن ضغط الدم يقاس بوحدة الـ ملم الزئبقي. حيث يظهر على جهاز قياس ضغط الدم رقمان.

رقم علوي (الضغط الانقباضي): إن الرقم الأول يقيس الضغط في الشرايين وذلك عندما ينبض القلب.

رقم سفلي (الضغط الانبساطي): إن الرقم الثاني يقيس الضغط في الشرايين بين نبضات القلب.

كما أنه من الممكن أن يكون ضغط الدم مرتفعا لفترات طويلة من دون ظهور أي أعراض على المريض. إن ضغط الدم المرتفع الغير منضبط من الممكن أن يزيد من خطر الإصابة بالكثير من المشكلات الصحية الخطيرة للمريض ومن بين هذه المشكلات حدوث نوبة قلبية عند المريض والسكتات الدماغية ايضاً. إن اكتشاف الإصابة من الممكن أن يحدث بسهولة وبعد اكتشاف الإصابة عند المريض يمكن بدء التعاون مع طبيب من أجل السيطرة على حالة المريض.

ما هي أعراض ارتفاع ضغط الدم؟

إن أعراض ارتفاع الضغط لا تظهر على أغلب المصابين به مع ذلك من الممكن أن يصل إلى مستويات عالية وخطيرة.

قد يواجه بعض المصابين العديد من المشاكل منها: حدوث صداع – بالإضافة لضيق في التنفس – وايضاً حدوث نزيف أنف. حيث أن هذه الأعراض قد لا تظهر إلا في حالات حدوث ارتفاع ضغط الدم لدرجة عالية وتهدد حياة الفرد.

متى يجب أن نزور الطبيب في حالات ارتفاع ضغط الدم؟

عادةً ما يتم قياس ضغط الدم كجزء روتيني عند زيارة الطبيب.

أو عند الذهاب إلى الطبيب يتم طلب قياس ضغط الدم لمرة واحدة على الأقل في كل عامين وذلك عندما يكون عمر الفرد تحت 18 سنة وأكثر. أما إذا كان عمر الفرد 40 سنة أو أكثر وكان معرض للإصابة يطلب من الطبيب قياس ضغط الدم مرة في العام.

عادةً ما يتم قياس ضغط الدم في الذراعين معاً من أجل تحديد وجود أي اختلاف في الطرفين أم لا بالإضافة لاستخدام سوار ذراع يتم تحديد مقاس مناسب له.

ما هي أسباب الإصابة بارتفاع ضغط الدم؟

يوجد نوعان لحالات ارتفاع ضغط الدم.

الأول ضغط الدم المرتفع الأساسي (الأولي)

إن هذا المرض بالنسبة للبالغين لا يوجد له سبب محدد. حيث يعد نوع من فرط الحالة، ومعروف باسم ارتفاع ضغط الدم الأوَّلي أو الأساسي وهذا ما يتطور بشكل تدريجي عبر مرور السنوات.

ارتفاع ضغط الدم الثانوي

ينتج هذا النوع من عن حالة كامنة عند الأفراد. حيث يظهر هذا النوع الثانوي بشكل مفاجئ ما يسبب للفرد الإصابة بهذه الحالة بمعدل مرتفع مقارنة بفرط ضغط الدم الأساسي. حيث أنه يوجد حالات مرضية وبعض الأدوية التي من الممكن أن تؤدي إلى حدوث فرط ضغط الدم الثانوي بما فيها:

  •     حدوث انقطاع النفس الانسدادي أثناء النوم
  •     إصابة المريض بالمرض الكلوي
  •     وجود أورام الغدة الكظرية
  •     مشاكل في الغدة الدرقية
  •     كما أن هناك بعض العيوب الخلقية في الأوعية الدموية
  •    أما بالنسبة للأدوية التي تؤدي لحدوث فرط ضغط الدم الثانوي مثل: أخذ حبوب تنظيم النسل وبعض أدوية علاج نزلات البرد وايضاً عقاقير إزالة الاحتقان وبعض مسكنات الألم التي يمكن تناولها دون وجود وصفة طبية، والبعض من الأدوية التي يتم صرفها بوصفة طبية

مثل العقاقير غير المشروعة مثل الكوكايين والأمفيتامينات

العوامل التي تزيد خطر ضغط الدم

هناك العديد من العوامل الخطرة التي تسبب حدوث هذا المرض ومنها:

عمر الشخص: إن خطورة الإصابة تزداد مع تقدم عمر الفرد. كما أن هذا المرض ينتشر بين الرجال وذلك قبل عمر 60 سنة. أما بالنسبة للنساء فهي معرضة أكثر للإصابة بعد عمر 65 سنة.

التاريخ الطبي العائلي: إن ارتفاع ضغط الدم من الأمراض التي تنتقل بين أفراد العائلات. حيث أنه إذا كان هناك إصابات سابقة في العائلة فإنه من الممكن جداً إصابة باقي الأفراد.

الوزن الزائد أو السمنة: إن الوزن الزائد ليس جيداً على الفرد كما أنه كلما زاد الوزن زادت حاجت الجسم إلى الدم. وكلما زاد الدم المتدفق عبر الأوعية الدموية زاد بذلك ضغط الدم على جدران الشرايين.

نتمنى أن نكون استطعنا في هذا المقال أن نشرح التفاصيل الأساسية حول ارتفاع الضغط لدى المرضى بالإضافة لأنواع هذا المرض والأسباب التي تؤدي لحدوثه. قم بتقييم ضغط الدم لديك بشكل جيد واذهب إلى الطبيب في حال علمت أن لديك ضغط دم مرتفع من أجل البدء في تطبيق روتين طبي مناسب لحالتك.

تابع ملهمون لعلك تكون ملهماً يوماً ما.

تابع ملهمون لعلك تكون ملهماً يوماً ما.

 
اترك رداً

لن يتم عرض بريدك الالكتروني.

تم إضافة تعليقك بنجاح

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء ملفات الكوكيز في أي وقت إذا كنت ترغب في ذلك. موافق قراءة المزيد