نسعى لنترك أثراً ملهماً حول العالم

مرض تصلب الشرايين الأعراض والأسباب والعلاج

0 61

مرض تصلب الشرايين الأعراض والأسباب والعلاج…. جميعنا نعلم كم أنه من المهم أن ننتبه على غذائنا من أجل صحتنا لأن هناك العديد من الأطعمة الغنية بالدهون التي تؤدي لتراكم وتجمع الدهون على جدران الشرايين ما يسبب ضيق هذه الشرايين وتصلبها. ومن خلال هذه المقالة عبر موقع ملهمون سوف نتعرف سوياً على مرض تصلب الشرايين وما هي أسبابه وأعراضه وطرق علاجه والوقاية منه؟

ما هو مرض تصلب الشرايين

إن تصلب الشرايين عبارة عن تراكم المواد الدهنية والكوليسترول على جدار الشريان بشكل تدريجي فهذا التراكم هو الذي يؤدي لحدوث ضيق الشريان ومن الممكن أن يصل الأمر بالشريان إلى الانسداد بشكل تام. كما أن تصلب الشرايين هو مرض ينجم عن تراكم طبقات الرواسب الدهنية والكوليسترول على جدران الشرايين الداخلية.

كما تسمى عملية تراكم الطبقات الكلسية (بالتكلّس) فعند إجراء عملية جراحية للشريان ترى مادة متصلبة على جدران الشرايين وقد يكون لونها قريب من البياض وهي ما تدعى (كلس). إن تطور الرواسب الدهنية والكوليسترول وتكلس الطبقات يؤدي إلى حدوث تضييق والانسداد للشرايين وهذا ما يمنع تدفق الدم في الشرايين. إن هذا المرض قد يصيب الأوعية الدموية الكبيرة أو المتوسطة في الجسم.

ما هي أعراض مرض تصلب الشرايين؟

إن أعراض مرض تصلب الشرايين قد لا تظهر على المريض حتى يصل الشريان مرحلة الانغلاق أو قد يصاب المريض بنوبات قلبية أو حدوث سكتة دماغية. كما يمكن الاعتماد على بعض العلامات التي تدل على الشريان الضيق أو المسدود والتي توضح في التالي:

الأعراض المتعلقة بالشرايين التاجية

  •     ضربات قلب غير منتظمة.
  •    أو ضربات قلب غير طبيعية.
  •     الشعور بألم أو ضغط في الجزء العلوي من الجسم.
  •    بالإضافة للشعور بألم ايضاً في الصدر أو الذراع أو الرقبة أو الفك وهذا ما يسمى بالذبحة الصدرية.
  •     ضيق في التنفس.

الأعراض المتعلقة بالشرايين التي تنقل الدم إلى الدماغ

  •     الشعور بخدر أو حدوث ضعف في الذراعين أو الساقين.
  •     وجود صعوبة في التكلم أو الفهم للشخص الذي يتحدث.
  •     أو حدوث تدلي في عضلات الوجه.
  •     الإصابة بالشلل.
  •     صداع حاد للمريض.
  •     بالإضافة لمشكلة في الرؤية.

الأعراض المتعلقة بشرايين الذراعين و الساقين والحوض

  •    وجود ألم في الساق عند المشي.
  •     خدر عام.

الأعراض المتعلقة بالشرايين التي تقوم بنقل الدم إلى الكلى

  •    حدوث ضغط دم مرتفع.
  •     بالإضافة للفشل كلوي.

أسباب مرض تصلب الشرايين

سوف نوضح لك أبرز الأسباب وعوامل خطر الإصابة:

  •     تراكم دهون وكوليسترول مرتفع.
  •     ضغط الدم المرتفع.
  •     التهابات مثل التهاب المفاصل.
  •     الوزن الزائد أو السمنة.
  •     مرضى السكري.
  •     التدخين.

مخاطر مرض تصلب الشرايين

  •     إصابة الشخص بمرض الشريان التاجي.
  •     الأمراض التي تشمل الأوعية الدماغية.
  •     أمراض الشرايين الطرفية.
  •     أم الدم البطنية.
  •      مستويات مرتفعة من الكولسترول في الدم.
  •     ارتفاع ثلاثي الجلسريدات في الدم.
  •     مستوى ضغط الدم والشيخوخة المرتفع.
  •     السمنة والوزن الزائد.
  •     التاريخ الطبي العائلي.
  •     خمول في الجسم.
  •     مقاومة الجسم للأنسولين.
  •     نقص في فيتامين ب12 الموجود في الدم.

مضاعفات مرض تصلب الشرايين

تشمل مضاعفات تصلب الشرايين ما يلي:

  •     حدوث تمدد الأوعية الدموية.
  •     الإصابة بالذبحة القلبية.
  •     التعرض لفشل كلوي مزمن.
  •     أمراض القلب.
  •     نوبات قلبية.
  •     فشل عمل القلب.
  •    الإصابة بمرض الشريان المحيطي.
  •     حدوث سكتة دماغية.
  •     عدم انتظام في ضربات القلب.

علاج مرض تصلب الشرايين

تشمل أبرز العلاجات ما يأتي:

إحداث تغيير في نمط الحياة

أظهرت الأبحاث أن إحداث تغيير في نمط الحياة قد يكون له تأثير كبير في تقليل المخاطر:

  •    مثل تجنب المريض التدخين أو لربما الإقلاع عنه.
  •     القيام بممارسة التمارين الرياضية بشكل منتظم.
  •     استشارة الطبيب من أجل وضع واتباع نظام غذائي.
  •     المحافظة على وزن صحي والابتعاد عن السمنة.

الدواء

سوف يقوم الطبيب بوصف الأدوية التي تناسب حالة المريض وذلك بالاعتماد على مدى الصحة العامة للمريض. حيث أن الأدوية تساعد في التحكم بمستويات الكولسترول للمريض وتسمى باسم الستاتين (Statins). كما يصف الطبيب أدوية أخرى تساعد في خفض ضغط الدم وتقلل من نسبة السكر الموجود في الدم بالإضافة لمنع حدوث الجلطات والالتهابات. كما يجب على المريض اتباع وتطبيق التعليمات التي يوصي بها الطبيب وعدم إيقاف الدواء دون استشارة الطبيب.

العملية الجراحية

هناك العديد من الحالات التي يحتاج بها المريض إجراء عملية جراحية وذلك من أجل التأكد من تدفق الدم بشكل مستمر في الشرايين بطريقة تامة. كما أن هناك عدد من الخيارات الجراحية يتم اختيارها وفق حالة المريض:

  •     استخدام الدعامة من أجل توسيع الأوعية الدموية للمريض.
  •     إجراء عملية جراحية مجازة من أجل نقل الدم حول المنطقة المصابة عند المريض.
  •     إجراء عملية جراحية من أجل إزالة الترسبات المتراكمة من دهون وكوليسترول.

الوقاية من مرض تصلب الشرايين

وفقًا لدراسات مثبتة علميًا يمكن منع تطور تصلب الشرايين عن طريق الحرص على اتباع أسلوب حياة صحي مثل:

  •     الإقلاع عن التدخين.
  •     تناول الأطعمة الصحية.
  •     ممارسة الرياضة بانتظام.
  •     الحفاظ على وزن صحي.
  •     فحص ضغط الدم والحفاظ عليه.
  •     فحص مستويات الكوليسترول والسكر في الدم والحفاظ عليها.

نتمنى أن نكون استطعنا في هذا المقال أن شرح مرض تصلب الشرايين الذي يصيب الفرد عند زيادة تراكم الدهون عبر الجدار الداخلي للشرايين. بالإضافة لأسبابه وأعراضه وكيف يمكن للفرد أن يعمل على وقاية نفسه من أجل أن لا يصاب بهذا المرض. لكم من موقع ملهمون كل السلام.

 

تابع ملهمون لعلك تكون ملهماً يوماً ما.

تابع ملهمون لعلك تكون ملهماً يوماً ما.

 
اترك رداً

لن يتم عرض بريدك الالكتروني.

تم إضافة تعليقك بنجاح

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء ملفات الكوكيز في أي وقت إذا كنت ترغب في ذلك. موافق قراءة المزيد