نسعى لنترك أثراً ملهماً حول العالم

فقدان السمع في أذن واحدة أسبابه وأعراضه وعلاجه

0 76

من الممكن أن يعاني الإنسان من فقدان السمع في أذن واحدة ويجد صعوبة في السمع بوضوح وخاصة مع وجود القليل من الضوضاء. كما أنه ربما يحدث فقدان السمع بشكل تدريجي أو بشكل مفاجئ. ولكي تتعرف أكثر حول هذه الحالة الصحية قدمنا لك هذا المقال عبر موقع ملهمون الذي سوف نتحدث به حول جميع جوانب هذه الحالة وأهم المعلومات عنها.

فقدان السمع في أذن واحدة

من حالات فقدان السمع التي ربما يصاب بها الفرد أن يعاني من فقدان السمع في أذن واحدة والمحافظة على القدرات السمعية في الأذن الأخرى. كما أن المرضى المصابون بهذه الحالة الصحية لديهم مشاكل في قدراتهم على فهم الكلام بالإضافة لأنهم يجدون صعوبة في تحديد مصدر الصوت وخاصة في الأماكن التي يوجد بها ضوضاء حيث يكادون لا يسمعون شيء. على العموم في حال توافر البيئة المناسبة الخالية من الضوضاء يستطيع هؤلاء المرضى السماع والتواصل إلى حد ما.

 

إن فقدان السمع في أذن واحدة من الممكن أن يحدث مع الفرد بشكل تدريجي مع مرور الوقت والتقدم بالعمر أو ربما يفقد الفرد قدرته على السمع في أذن واحدة بشكل مفاجئ. كما يجب في حال إصابة الفرد بهذا النوع من فقدان السمع في أذن واحدة أن يستشير المريض الطبيب المختص في مثل هذه الحالات المرضية لأنها تستدعي التقييم والعلاج المناسب.

ما هي أسباب فقدان السمع في أذن واحدة؟

هذه الحالة المرضية التي تجعل الإنسان يفقد قدراته السمعية في كل من الأذنين تشمل العديد من الأسباب. سوف نوضح مجموعة من الأسباب التي تؤدي لذلك ومنها:

  •     تراكم شمع الأذن

في الحالات الطبيعية تقوم الأذن عند الإنسان بإنتاج الشمع بهدف حماية نفسها وهذا الشمع يخرج من تلقاء نفسه أو من خلال التنظيف اللطيف. أما في حال عدم خروج هذا الشمع من الأذن يحدث تراكم شمع الأذن مما ينتج عنه حدوث انسداد في الأذن. حيث أن هذا الانسداد الذي يؤدي لحدوث صعوبة في السمع في أحد الأذنين. ويمكن معالجة تراكم شمع الأذن من خلال إزالة الشمع الزائد بواسطة الماء الدافئ أو من خلال وصفة طبية من القطرات الملينة. كما يوجد أدوات معينة يستطيع الفرد استخدامها أو مراجعة الطبيب المختص لمعالجة هذه الحالة. يجب الانتباه من عدم المحاولة في إدخال أي أدوات حادة في الأذن لتفادي ثقب طبل الأذن وحدث ضرر أكبر في الأذن.

  •     التهابات الأذن

التهاب الأذن له دور كبير في حدوث هذه الحالة المرضية وفقدان السمع بشكل تدريجي. حيث أن العدوى البكتيرية أو العدوى الفيروسية تسبب في حدوث الكثير من المشكلات المرضية وذلك بسبب تراكم السوائل في قناة الأذن بفعل العدوى. ويجب معالجة التهابات الأذن البكتيرية والفطرية لتفادي حدوث مشكلات أكبر وفقدان السمع.

  •     تمزق طبلة الأذن

من الأسباب التي تؤدي لحدوث فقدان السمع في أذن واحدة هو حدوث تمزق في طبلة الأذن. وإن مثل هذه المشكلات الصحية تحدث بسبب مجموعة من الأسباب.

ما هي أسباب تمزق طبلة الأذن؟

الصوت الصاخب    

تعرض أذن الفرد لصوت صاخب قوية وصعوبة تحمل طبلة الأذن لهذا الصوت مما يؤدي تمزق طبلة الأذن.

 تنظيف الأذن بالأعواد

إن محاولة الفرد لتنظيف الأذن بأعواد القطن أو غيرها قد تؤدي لحدوث تضرر في طبلة الأذن.

  إصابة الأذن بعدوى

كما أن العدوى البكتيرية أو الجرثومية أو الفطرية تؤدي لحدوث الكثير من المشكلات في الأذن مثل تراكم السوائل في قناة الأذن أو تمزق طبلة الأذن.

   التعرض للضغط

بالإضافة لكل ما ذكر نضيف أنه في حال تعرض الفرد لحدوث ضغط قوي على الأذنين قد يؤدي الأمر لحدوث تضرر وثقب في طبلة الأذن.

مرض مينير (Meniere’s disease)

مرض مينير هو حدوث اضطرابات في الأذن ومن الممكن أن يؤدي لحدوث فقدان القدرة على السمع في كلا الأذنين أو في أذن واحدة. كما أن فقدان السمع الناتج عن إصابة الفرد بمرض مينير يؤدي لحدوث الكثير من الأعراض الأخرى ومنها:

  •     حدوث الدوخة أو الدوار الشديد.
  •     التعرض لرنين أو طنين في الأذن.
  •     أن يشعر الفرد المريض بالامتلاء في الأذن المصابة لديه.
  •     كما يحدث أيضا نمو العظام في الأذن بشكل غير طبيعي.

إن هذه الحالات التي تنتج عن هذا المرض تعد حالات نادرة الحدوث. كما أن حدوث نمو غير طبيعي للعظام في الأذن ما يسمى أيضا تصلب الأذن. بالإضافة لذلك أن ذلك يؤثر على أذن واحدة أو ربما كلاهما. وهذه الحالة المرضية تستدعي أن يستخدم المريض سماعة طبية أو أن يقوم بعمل جراحي لإزالة العظم الزائد.

ما هي أعراض فقدان السمع في أذن واحدة؟

بالإضافة لما تحدثنا حوله في أعلى المقال عن الأعراض التي تترافق مع كل سبب هناك أيضا أعراض أخرى لفقدان القدرة على السمع في أذن واحدة تشمل ما يلي:

  •     حدوث إصابات الدماغ الرضية.
  •     للوراثة دور أيضا.
  •     إصابة الفرد ببعض الأمراض أو المتلازمات التي تؤدي لذلك.

كيفية علاج فقدان السمع في أذن واحدة؟

هناك مجموعة من الحالات التي يعد فقدان السمع بها غير قابل للعلاج. كما أن هناك حالات أخرى ربما تستجيب لطرق العلاج التالية وذلك بحسب السبب الذي أدى لإصابة الفرد بفقدان السمع ومن تلك الطرق ما يلي:

  • استخدام السماعات الطبية.
  • معالجة عدوى الأذن بالمضادات الحيوية.
  • أخذ الأدوية من أجل تقليل الالتهابات والتورم.
  • اتباع وصفة طبية من أجل إزالة الشمع المتراكم.
  • علاج الأذن الذي يستدعي عملية جراحية.

نتمنى أن نكون استطعنا في هذا المقال أن نشرح جميع جوانب الحلة المذكورة من حيث الأسباب التي تؤدي لحدوثها والأعراض التي تترافق مع هذه الحالة المرضية. كما أضفنا أيضا طرق العلاج المتوفرة لعلاج حالات فقدان السمع. من فريق موقع ملهمون نتمنى لكم من الله الصحة والسلام.

 

 

تابع ملهمون لعلك تكون ملهماً يوماً ما.

اترك رداً

لن يتم عرض بريدك الالكتروني.

تم إضافة تعليقك بنجاح

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء ملفات الكوكيز في أي وقت إذا كنت ترغب في ذلك. موافق قراءة المزيد