نسعى لنترك أثراً ملهماً حول العالم

الإصابة بالبهاق الأعراض وكيفية العلاج؟

0 57

الإصابة بالبهاق أعراضه وأسبابه ومضاعفاته وتشخيصه إن هذا المرض يعد من الأمراض المكتسبة التي تظهر على شكل بقع فاتحة اللون على جلد الشخص المصاب. كما أن مرض البهاق ينتشر بنسبة 1% من مجموع السكان في العالم. ولتتعرف أكثر حول هذا المرض قدمنا لكم هذا المقال عبر موقع ملهمون الذي سوف نشرح به جميع تفاصيل هذه الحالة المرضية.

ما هو مرض البهاق؟

هو من الأمراض المكتسبة التي تتعلق بالمناعة الذاتية للفرد كما أن البهاق يبدأ لدى 50% من المصابين قبل سن 20 عام. حيث يعود سبب الإصابة لتضرر الخلايا الميلانينية التي بدورها تنتج الميلانين وهي المادة التي تحدد لون الجلد حيث يكون هناك نقص في إنتاج الميلانين.

البهاق

إن مرض البهاق يكون واضحاً جداً لدى الأفراد ذوات الجلد الغامق يعود ذلك لفرق الألوان. حيث يبدأ البهاق على المناطق المكشوفة من جسم الفرد بعد التعرض للشمس في فصل الربيع كما تختلف أحجام الإصابة ما بين مساحات صغيرة إلى مساحات واسعة. من الشائع حدوث هذه الحالة المرضية نتيجة اضطراب نفسي انفعالي يصيب الإنسان في أي وقت.

ما هي أعراض الإصابة بالبهاق؟

قد يظهر البهاق في أي مكان من جسم الإنسان ولكن في بداية المرض تظهر الأعراض في محجر العين والركب. أما بالنسبة للانتشار فقد يكون انتشارها متماثل وتشمل الأعراض ما يلي:

  •     يمكن أن تظهر هالات فاتحة اللون حول الشامات الموجودة في الجسم ويزداد ظهور أعراض البهاق عندما تتزايد الهالات.
  •     يظهر البهاق على وجه وظهر يد الفرد المصاب. وقد تبقى الإصابة ثابتة مع التقدم في العمر أو ربما تتطور ببطء ولكن ربما تبقى إصابة موضعية أو تتركز في عدد من مناطق الجسم.
  •     ظهور الشعر الأبيض المبكر في الجسم أو شيب الشعر في الرأس – الرموش – الحاجبين – اللحية.
  •     اختفاء اللون في أنسجة الفم والأنف.
  •     ظهور بقع فاتحة اللون بشكل كبير وقد تميل للأبيض.

ما هي أسباب الإصابة بالبهاق؟

فيما يلي سوف نوضح أبرز الأسباب المحتملة التي تؤدي للإصابة بمرض البهاق وتشمل ما يلي:

  •     اضطراب المناعة الذاتية:

في حال حدوث اضطراب المناعة الذاتية قد يطور الجهاز المناعي لجسم الشخص المصاب أجسام مضادة تعمل على تدمير الخلايا الميلانينية.

  •     عوامل وراثية:

قد تكون العوامل الوراثية واحدة من الفرص التي قد تزيد فرصة الإصابة بالبهاق وتشمل ما يعادل 30% من حالات البهاق.

  •     العوامل العصبية:

يمكن للعوامل العصبية أن يكون لها دور في إطلاق مواد سامة تصيب الخلايا الصباغية في النهايات العصبية للجلد.

  •     التدمير الذاتي:

ويقصد في التدمير الذاتي حدوث خلل في الخلايا الصباغية وقد تدمر ذاتها.

وربما يحدث البهاق بسبب بعض الأحداث التي تصيب الفرد مثل: الإجهاد البدني الشديد أو الإجهاد العاطفي حيث أنه من المحتمل أن تكون هذه مجموعة من العوامل المسؤولة عن البهاق.

  •     وجود إصابة لأفراد العائلة بالمرض:

قد يكون التاريخ الطبي العائلي لأحد أمراض المناعة الذاتية أحد أسباب الإصابة مثلاً إذا كان الأب مصاب بالبهاق فقد يصاب أحد الأفراد أحياناً.

  •     إصابة الفرد بسرطان الجلد أو ربما سرطان الغدد الليمفاوية.
  •     حدوث تغيرات في الجينات التي تعد مرتبطة بمرض البهاق.

ما هي مضاعفات البهاق؟

إن البهاق لا يتطور إلى أمراض ولكن الأفراد المصابون بمرض البهاق أكثر عرضة للإصابة بكل من:

  •     حروق الشمس وقد تتطور لتكون مؤلمة.
  •     من الممكن أن يفقد الفرد السمع.
  •     حدوث تغييرات في الرؤية.
  •     اضطراب نفسي.
  •     التعرض لضربة شمس.
  •     حدوث مشكلات في العين.

قد يتعرض الأشخاص المصابين بالبهاق لاضطرابات آخرى في المناعة الذاتية مثل: حدوث مشكلات في الغدة الدرقية – مرض أديسون – التهابات في الغدة الدرقية – الإصابة بداء السكري – فقر الدم الخبيث.

كيف يمكن تشخيص البهاق؟

تشمل طرق تشخيص البهاق ما يلي:

  • الفحص السريري:

عادةً يتم تحديد البهاق من خلال التشخيص السريري ولا يلزم إجراء العديد من الاختبارات من أجل تشخيص هذا المرض. حيث يحدد عند ظهور ورؤية العديد من البقع البيضاء تحت الفحص بواسطة المصباح الخشبي أو الضوء الأسود الذي يمكن من خلاله تنظير الجلد وتوهج أبيض.

  • أخذ خزعة من الجلد:

من الممكن أن يتم أخذ خزعة من جلد الشخص المصاب وخاصة في حالات البهاق المبكر أو الحالات الالتهابية وظهور ارتشاح لمفاوي.

  • إجراء اختبارات دم:

ربما يمكن أن يتم تحديد اختبارات الدم من أجل تقييم وتحديد الأمراض المناعية الذاتية مثل: وظائف الغدد الدرقية وتحديد مستوى فيتامين ب 12.

  • إجراء صور تشخيصية:

إن طلب إجراء صور تشخيصية تفيد من أجل توثيق انتشار البهاق في الجسم.

ما هي أنواع البهاق؟

إن أبرز أنواع البهاق تشمل ما يلي:

  •     النوع العام: وهو من الأنواع الأكثر انتشاراً وقد تظهر أثار البهاق في العديد من أماكن الجسم.
  •     المقطعي: قد يحدد ويثبت على جهة واحد من مناطق الجسم مثل اليدين – الوجه.
  •     النوع الذي يؤثر على الغشاء المخاطي: قد يؤثر هذا النوع على الأغشية المخاطية في الفم والفم وربما الأعضاء التناسلية ايضاً.
  •     البؤري: وهو أحد الأنواع النادر التي يمكن أن تحدث على شكل لطاخات في مناطق صغيرة ولا تنتشر في الجسم في خلال عامين أو أكثر.
  •    البهاق الشعري: في هذه الحالة قد يكون البهاق مركز اللون الأبيض أو عديم اللون بشكل نهائي ومن ثم يصبغ الجلد بدرجة أفتح من اللون الآخر ومن ثم تكون المنطقة ذات لون طبيعي.

نتمنى أن نكون استطعنا في هذا المقال شرح جميع تفاصيل مرض البهاق من حيث الأعراض التي تدل على حدوثه والأسباب التي تؤدي لحدوث هذا المرض. بالإضافة لمضاعفات وكيفية تشخيص مرض البهاق بصورة صحيحة من فريق موقع ملهمون نتمنى لكم من الله الصحة والسلام.

تابع ملهمون لعلك تكون ملهماً يوماً ما.

تابع ملهمون لعلك تكون ملهماً يوماً ما.

 
اترك رداً

لن يتم عرض بريدك الالكتروني.

تم إضافة تعليقك بنجاح

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء ملفات الكوكيز في أي وقت إذا كنت ترغب في ذلك. موافق قراءة المزيد