نسعى لنترك أثراً ملهماً حول العالم

اعتلال الكلية السكري وأهم الأعراض والأسباب

0 70

تختلف تطورات مرض السكري حسب حالة كل مريض، حيث أنه ممكن أن يؤدي السكر إلى الإصابة باعتلال الكلية السكري. وهو من أحد التطورات الخطيرة جداً التي من الممكن أن تصيب مرضى السكري. نتيجة لذلك سنقدم لكم عبر موقع ملهمون معلومات عن اعتلال الكلية السكري وأهم الأعراض والأسباب.

ماهو اعتلال الكلية السكري؟

يمكن القول أن اعتلال الكلية السكري هو واحد من المضاعفات الخطيرة التي تصيب مرضى السكري من النوع الأول والنوع الثاني. كذلك يسمى أيضاً بمرض الكلى السكري. وبحسب الدراسات أنه يصاب واحد من بين ثلاثة أشخاص مصابون بمرض السكري باعتلال السكري.

وفي الحالة العامة يؤثر هذا على قدرة الكليتين في أداء وظائفهما بشكل معتاد، ومن هذه الوظائف على سبيل المثال: إزالة كل من الفضلات والسوائل الزائدة الموجودة في الجسم. ومما لا شك فيه أن الطريقة المثلى لمنع إصابتك باعتلال الكلية السكري أو تأخير وقت الإصابة هو المحافظة على نمط حياة صحي، وضبط مستويات ضغط الدم بالشكل المناسب، وعلاج مرض السكري منذ بداية الإصابة.

ومع تقدم السنوات عند المريض، يمكن أن يؤدي إلى إتلاف نظام الترشيح في كل من الكليتين. لذلك عليك علاج المرض بشكل مبكر من أجل تقليل فرصة حدوث المضاعفات المرافقة للمرض.

وكذلك الأمر يمكن أن يتطور المرض إلى الإصابة بفشل كلوي، و هو ما يسمى أيضاً بالداء الكلوي في المرحلة النهائية. حيث أن الفشل الكلوي مرض خطير يهدد حياة المريض. ولعلاج هذه الحالة، يمكنك إما العلاج عن طريق غسل الكلى أو عن طريق زراعة الكلى.

أعراض اعتلال الكلية السكري

 اعتلال الكلية السكري

في بدايات المرض لن تلاحظ أي من العلامات أو الأعراض التي تشير إلى الإصابة بهذا المرض، أما في المراحل المتقدمة من المرض فتظهر الأعراض التالية:

  • عدم القدرة على السيطرة أو ضبط ضغط الدم في الجسم.
  • ظهور البروتين أثناء التبول.
  • حدوث التورم في كل من القدمين، الكاحلين، العينين، اليدين.
  • الحاجة المتزايدة للتبول.
  • تقل حاجة الجسم إلى الأنسولين أو أدوية السكر الأخرى.
  • صعوبة في التركيز أو تشوش.
  • ضيق في التنفس.
  • الإحساس بالحكة المستمرة.
  • الشعور الدائم بالإرهاق، وفقدان الشهية مع الإحساس بالغثيان والاقياء.

أسباب اعتلال الكلية السكري

عندما يؤدي مرض السكري إلى إتلاف الأوعية الدموية، والخلايا الأخرى الموجودة في كليتك، فإنك تصبح معرض بشكل مباشر للإصابة باعتلال الكلية السكري.

بحيث تحتوى الكليتين على ملايين التجمعات من الأوعية الدموية الدقيقة التي تسمى بالكبيبات، تلك التي تعمل على تنقية الدم من الفضلات. ففي حال إصابة هذه الأوعية بالتلف يتسبب هذا في المرض ويؤدي ذلك إلى تناقص في مستوى الوظائف التي تقوم بها الكلى، أو فسل الكلى بشكل نهائي.

عوامل خطر اعتلال الكلية السكري

في حال كنت مصاب بمرض السكري، فإن العوامل التالية تزيد من نسبة احتمال إصابتك بالمرض، وهي:

  • فرط في سكر الدم، بمعنى زيادة مستوى السكر في الدم وفقدان السيطرة عليه.
  • ارتفاع مستوى الضغط في الدم بطريقة يصعب التحكم فيها.
  • في حال كنت من الأشخاص المدخنين.
  • ارتفاع مستويات الكوليسترول في الدم.
  • إذا كنت تعاني من السمنة.
  • العامل الوراثي، إذا كان أحد أشخاص العائلة قد أصيب باعتلال الكلية السكري، فيزداد احتمال إصابتك بهذا المرض.

مضاعفات اعتلال الكلية السكري

تزداد المضاعفات وتظهر بالتدريج مع مرور الشهور والسنوات. ومن أهم هذه المضاعفات:

  • إصابتك باحتباس السوائل، الأمر الذي يؤدي بدوره إلى حدوث التورم في الذراعين أو الساقين، و ارتفاع ضغط الدم، أو تجمع السوائل في كل من الرئتين.
  • الزيادة في مستويات البوتاسيوم في الدم.
  • مرض القلب الوعائي الذي يسبب الإصابة بالسكتات الدماغية.
  • اعتلال الشبكية السكري.
  • قلة عدد كريات الدم الحمراء التي تعمل على نقل الأكسجين.
  • إصابة القدم بالتقرحات، ضعف الانتصاب، الإصابة بالإسهال، والمشاكل العديدة الأخرى المرتبطة بتلف الأوعية الدموية والأعصاب.
  • عدم قدرة الكليتين في الحفاظ على التوازن الصحيح بين كل من الكالسيوم والفوسفور. لذلك تحدث اضطرابات عديدة في العظام والمعادن الموجودة في الجسم أيضاً.
  • إصابة المرأة الحامل بالمضاعفات التي تهدد حياة كل من الأم والجنين.
  • تلف في الكلى بشكل غير قابل للعلاج. ويتم اللجوء في هذه الحالة إلى غسيل الكلى أو زراعتها.

الوقاية من اعتلال الكلية السكري

لوقاية نفسك من الإصابة بهذا المرض، عليك التقيد بكل مما يلي:

  • الالتزام بالمواعيد الدورية لفحص السكري لديك.
  • علاج مرض السكري بطريقة صحيحة منذ بداية الإصابة. حيث أن العلاج الفعال يقيك من الإصابة بالمرض أو من تأخير وقت الإصابة أيضاً.
  • علاج مرض ضغط الدم عن طريق المعالجة من قبل الطبيب المختص للسيطرة على المرض.
  • المحافظ على الوزن الصحي. في حال كان وزنك ضمن الحدود الصحية، فاحرص على الحفاظ عليه واتباع التمارين الرياضية البسيطة في أغلب أيام الأسبوع. أما إذا كنت من أصحاب الوزن الزائد فعليك إتباع حمية لإنقاص الوزن بالإضافة لذلك فعليك ممارسة الأنشطة الرياضة بشكل يومي.
  • الإقلاع عن التدخين أو التخفيف منه. فتدخين السجائر ممكن أن يؤدي إلى تلف الكليتين لديك، وفي حال كانتا الكليتين تالتفتين فإن التدخين يزيد الوضع سوءاً. لذلك إذا كنت من المدخنين فعليك التحدث من الطبيب وإيجاد الاستراتيجيات المناسبة لمساعدتك في الابتعاد عن التدخين بشكل نهائي.

علاج اعتلال الكلية السكرية

يمكننا اعتبار أن المرحلة الأولى لعلاج هذا المرض هو معالجة داء السكري ومرض ارتفاع ضغط الدم والسيطرة على كليهما. وذلك عن طريق اتباع الحمية الغذائية الصحية و تغيير في نمط الحياة وممارسة التمارين الرياضية باستمرار، وكذلك الأمر المداومة على تناول الأدوية التي يصفها الطبيب المختص. ومن أشهر طرق العلاج هي :

تناول الأدوية:

في المراحل الأولى من المرض قد تشمل خطة العلاج على تناول كل من الأدوية التالية عند الحاجة، وبعد استشارة الطبيب:

  • أدوية للتحكم بضغط الدم وسكر الدم.
  • عقاقير لضبط ارتفاع الكوليستول.
  • أدوية للتندب الكلوي.

ينصح بمراجعة طبيبك المختص بطريقة دورية للتأكد من حالة المرض وفحص مدى تطوره.

علاج اعتلال الكلية السكري المتقدم:

في حال كانت الكلاوي قد وصلت إلى مرحلة الفشل فعليك إتباع أحد طريقتي العلاج التالية بحسب ما يحدد الطبيب المختص، وهي :

  • غسيل الكلى الذي يعمل على تخليص الدم من الفضلات والسوائل الزائدة.
  • زراعة الأعضاء، في بعض الأحيان قد تحتاج إلى زراعة كلية جديدة، أو زراعة كلية وبنكرياس في الوقت ذاته.

تحدثنا في هذه المقالة عن أهم الأفكار حول اعتلال الكلية السكري وأهم الأعراض والأسباب، وتناولنا أيضاً المضاعفات الأشهر للمرض وأهم طرق الوقاية والعلاج. لقراءة المزيد من المعلومات الصحية قم بزيارة موقعنا الخاص.

 

 

 

 

تابع ملهمون لعلك تكون ملهماً يوماً ما.

اترك رداً

لن يتم عرض بريدك الالكتروني.

تم إضافة تعليقك بنجاح

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء ملفات الكوكيز في أي وقت إذا كنت ترغب في ذلك. موافق قراءة المزيد