نسعى لنترك أثراً ملهماً حول العالم

خطوات النجاح والطريق نحو الهدف

0 71

خطوات النجاح هدف و غريزة يسعى إلى تحقيقها كل إنسان، نحتاج و نريد أن نتمتع بهذه الصفة، فكيف يمكنك أن تكون إنساناً ناجحاً، و ماذا يجب عليك أن تفعل؟، سنغوص في العمق نستفيد ممّا جاء به كتاب” الإنسان الناجح من؟ و كيف؟” للكاتب عدنان محمود البزاز، نتحدث من خلاله على أهمّ المقالات التي جاء بها الكتاب، التي يمكن أن تجعلنا نتحرر من القيود التي تكبّل قوانا، و تجعلنا نسعى لتحقيق النجاح. و من ثم نتعرف من خلال هذا المقال إلى معنى النجاح.

ما هي خطوات النجاح ؟

إذن فالنجاح هو ما أُخِذ من الفعل”نجح” و معناها الوصول إلى الغاية، أمّا في المعنى الاصطلاحي لها فيكون له دلالات مختلفة بناءً على فهم الناس لها، فقد يكون له لدى البعض بأنّه تحقيقٌ للمال، أو الإرتقاء في العمل، أو الحصول على مكافأة مالية.
إذن فهو بناءً على المعنى اللغوي هو تحقيق الغاية التي يسعى إليها الإنسان، مهما كانت هذه الغاية.
فمن خلال ما تقدّم سنحدد خطوات النجاح لتصبح إنساناً يتمتع بصفة الإنسان الناجح. كما جاء في كتاب “الإنسان الناجح من؟ وكيف؟” التأكيد على تكوين عادات و قيم رفيعة لمعالجة قضايا الإنسان من أجل إسعاده، و من ثم تطوير المجتمع، ثم التأكيد على التفكير و الإتقان، و الإرادة القوية. و غيرها من مزايا الشخصية الناجحة.

أهم خطوات النجاح

بناء على ما جاء في كتاب “الإنسان الناجح من؟ وكيف؟” سنتحدث عن خطوات النجاح

تعلّم التفكير

عموماً التفكير من أهمّ خطوات النجاح، فطريقة التفكير هي التي تحدد وصولك إلى غايتك، كما أنّ طبيعية التفكير هي التي تتحكم بالجسد البشري، فقد جاء في كتاب الإنسان الناجح:”الرجل ذو التفكير المتردد هو ذلك الرجل الذي لم يكلف نفسه عبء تكوين عادات كافية بحيث تهيأ لعقله الفرصة لكي يعمل بشكل أفضل و يبدع” و كذلك “أولئك الذين يهتمون بأمر التمرين اليومي لعادة التفكير هم أولئك الذين سيصلون عاجلاً أم آجلاً إلى مرادهم.

ليكن لك اهتماماتك

كذلك يجب أن يكون لديك اهتمامك، و ترتيب لأولويات، لأنّ الإنسان الناجح هو الذي يكون لدي اهتمام في غايته ليصل إليها و يحققها، فجاء في الكتاب ذاته الذي تحدث عن الاهتمام قال:”بما أنّ القدرة المبدعة قد أعطت لكلّ شيء طاقات هائلة لكي يتمكّن من العمل و التفكير و الحركة، كل هذه تعتبر غير ذات أهمية ما لم يتمّ ترتيبها و إعطاؤها حقّها من التمرين و الدربة، و لهذا السبب يتوجب على كلّ شخص أن تكون لديه هواية، و حكمتك الذهبية في الحياة(أن تكون لك اهتماماتك).
مهما يكن نوع ذلك الشيء الذي تختاره. المهم أن تكون مهتماً بشيء ما.

التركيز

كما ورد في كتاب الإنسان الناجح و هو يتحدث عن التركيز و في دوره للوصول إلى الهدف يقول:”للتركيز أهمية كبيرة على أداء العمل بيسر و إتقان. و الآن كيف يمكن تطبيق هذه الفكرة؟. كل ذلك يعتمد على الاهتمام.
فالتركيز يعني مجرّد القدرة على إعطاء انتباه غير مجزأ إلى أي شيء. عندما نكون مهتمين. بذلك الشيء سوف نحصل على هذا الانتباه الدقيق بشكل تلقائي” .
كما أنّه قال:”كن متأكداً بأنّك لن تنجح بعملك، إذا فشل ذلك العمل في جذب اهتمامك”
إذن للتركيز أهمية كبيرة للوصول إلى الغاية، فهي التي تجعلك تحدد قواك إلى شيء محدد يبعدك عن التشتتت و الاستفادة من كل فرصة يمكنها أن توصلك إلى النجاح.

الشجاعة

كذلك من الخطوات  هو الشجاعة. أن تكون شجاعاً في معركتك في مواجهة الصعوبات و القيود.
كما ورد في الكتاب ذاته:”الشجاعة الحقيقية هي القدرة على الإقدام في مواجهة العقبات المعروفة أو التي تتخيلها، و التي تتطلب قوة الإرادة و وضوح الهدف و الصدق”.

أهمية التفكير في خطوات النجاح

بناء على ما تقدّم من مقالات أخرى تحدّثنا خلالها على قوّة العقل الباطن و دوره في تحقيق الأشياء التي نريدها تابع هذا المقال و نحن بانتظارك لإكمال هذا المقال.

إذن التفكير في النجاح و تكرار هذه الفكرة هو ما يعزز ثقتك بالوصول إلى النجاح، كما أنّها تصبح من الأشياء التي تدخل العقل الباطن و تصبح أمور تلقائي فجاء في كتاب الإنسان الناجح من؟ و كيف؟ يقول:”إن لم تصب النجاح الذي تبتغيه وتجد في نفس الوقت شخصاً آخر قد أصاب تقدماً مدهشاً في عمله. و إن بحثت عن السبب فإنك ستجده لا محال.
الخوف من الفشل. مسيطر عليك بنسبة 90٪ و يوسوس لك بأنّ النجاح من حليفك، الرجل الآخر متأكد تماماً و بنسبة 90٪ بأنّه سوف يحقق طموحه. هو يفكّر بشكل صحيح و أنت تفكر بشكل خاطئ.
آمن بنفسك و قدراتك و أدرك الحقيقة بأنّه في استطاعتك أن تفعل ما تريد إن اعتقدت ذلك.
استخدم اللاشعور لديك، فكر بالنجاح و أخبر نفسك بأنك تستطيع أن تحقق ما تريد.

من خطوات النجاح، كيف أنجح في دراستي

بداية تحدثنا عن مفهوم النجاح و عن اختلاف معناه بالنسبة لأي شخص. و من هؤلاء الأشخاص ما يربط النجاح بالدراسة. و أنّ مقياس الإنسان الناجح هو ذاك الذي ينجح في الدراسة.
فبناء على هذا المفهوم فإنّك تبحث حقاً عن الخطوات التي تجعلك تحقق نجاحاً في الدراسة. بداية يجب عليك أن تكون صادقاً في رغبتك في النجاح. كما أنّه يجب أن يتحلّى بالصبر لأن المجال العملي يحتاج إلى قدرةٍ على التحمّل لاستيعاب المعلومات. كما أنّ لتنظيم الوقت دور أساسي و مساعد على تحقيق النجاح في الدراسة و محاولة تفسير لكل ماهو غامض.

 

ماهي المعوقات في خطوات النجاح

عموماً الساعي إلى النجاح، لابدّ أن يواجه معوقات، و صعوبات تعيقه على النجاح فمن خلال مقالي هذا سنعرض لكم بعض معوقات النجاح، لكنّ من يريد أن يصل عليه أن يصبر على هذه الصعوبات و حتماً سيكون النجاح حليفك، و من هذه المعوقات

الخوف من الفشل

الخوف من أعظم المعوقات التي تواجه الساعي إلى النجاح، و لأجل الخلاص منه يجب أن تعي جيّدا بأنّ الفشل هي خسارة مؤقتة، و الفشل شيء أساسي من أساسيات النجاح؛ لأنّ الفشل هو الذي يقويك و يعلمك أكثر، إذن اسعَ لحلمك و لا تخف من الفشل.

شدّة القلق

في سبيل سعيك للنجاح، تخاف من صدور أي خطأ منك، فإنّك ستعيش شعور القلق في حصول أي خطأ.

*تعظيم الأمور و المواقف

فمن خلال تعظيم المواقف فإنك تظنّ أن الجميع يركّز على ضعفك.

عدم الثقة بقدرتك

من الطبيعي أنّك عندما تمنحك قواك الداخلية الثقة في الوصول إلى هدفك فإنك حتماً ستصل والعكس صحيح، فمن الأشياء التي تعيققك للنجاح هو عدم الثقة بقدرتك.

 

عدم وضوح الهدف

كذلك إذا سعيت لهدفك و أنت ضائع أدواتك مشتتة، فإنّك لن تحقق نجاحك، لذلك عليك أن تركز على هدفك و طاقتك.

التسويف

من أخطر معوقات النجاح هو التسويف، و يكوّن هذا التسويف القلق، كما أنّ الإنسان الذي يعتمد التسويف سيبقى طوال عمره و هو يرمي حبال العزيمة و الهمة إلى المستقبل
و أخيرا فإنّ خطوات النجاح هي التي تجعلك في سفينة الواصلين لأحلامهم و أهدافهم، النجاح كلمة توحي حروفها في تركيبها بفرح عارم، غريزة كل إنسان إليها، لكنّها تحتاج إلى صبر و قدرة تحمل.

تابع ملهمون لعلك تكون ملهما يوما ما
تابع ملهمون لعلك تكون ملهما يوما ما
اترك رداً

لن يتم عرض بريدك الالكتروني.

تم إضافة تعليقك بنجاح

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء ملفات الكوكيز في أي وقت إذا كنت ترغب في ذلك. موافق قراءة المزيد