نسعى لنترك أثراً ملهماً حول العالم

السعادة| كيف تعيش حياتك حقًا

Happinese

0 376

بمفهوم السعادة، أنا شخصياً كنت ومازلت من المؤيدين أن السعادة متعلقة بالمال، وأن غالبية البشر هدفهم وسعيهم واحد، وهو المال والمجد والشهرة ظناً أنها مفاتيح السعادة الدائمة وأن الحصول عليها يجعلك مميزاً، لا أنت بهذه الأهداف لست مميز ولن تصبح سعيداً، إنما هي عبارة عن سعادة مؤقتة تزول عند الاعتياد عليها وتسبب الاكتئاب والوحدة والتعاسة وأحيانا تؤدي للإنتحار. نعم أتفق أن المال سبب رئيسي لحصول أغلب المشاكل التي تواجهنا في أمور حياتنا اليومية لكنه ليس الحل الدائم. وفي مقالنا سنتعرف على مفهوم السعادة.

 السعادة ليت حكراً على التميز والنجاح والثروة

السعادة
السعادة ليست حكراً للأغنياء فقط

 

إن كنت باحثاً عن الراحة النفسية والسعادة والطمأنينة الدائمة، فحسب دراسة ومتابعة حالات كثيرة من قبل منظمات علمية حيث وجدوا أن 50%من رجال الأعمال مصابون بالكآبة وأن أغلب من يكونون في قمة الشهرة والثروة يعانون من التعاسة واليأس من الحياة ولا يجدون السعادة بمايفعلونه، بل وتحول تميزهم إلى لعنة أصابت حياتهم حيث توجب عليهم النجاح المستمر بدون أي تقبل للخسارة ومطالبتهم بالفوز الذي سلب منهم إحساس للذة والشغف بما يقومون به.

بعض الشخصيات الناجحة التعيسة

آرون شوارتز

لنأخذ مثال عن أحد الأشخاص المتمييزين آرون شوارتز

  • تولد سنة 1986في عمر الثلاث سنوات تعلم القراءة، وعند سن السادسة كان يقرأ روايات تنبه لذكائه ووالده ووضعه بمدرسة للنابغين.
  • وفي عام ال 14شارك باختراع تطبيق (RSS) الذي ساعد مستخدمين الإنترنت على متابعة المواقع المهتمين بها.
  • عام ال17 شارك بإنشاء منظمة حماية لأفكار المخترعين.
  • وأيضا في سن 19 شارك بتأسيس موقع التواصل الإجتماعي (Raddit) وباعه بعشرين مليون دولار وأصبح من الأغنياء في سن مبكر.
  • وبرغم من كونه مميز وناجح لكنه لم يكن سعيداً وكان يعاني من نوبات إكتئاب حادة وعنيفة حتى أوصلته للإنتحار.

ماركس بيرسون

 

  • كما أنّ الميلياردير ماركس بيرسون مطور لعبة (Mine craft) الذي تقدر ميزانيته بمليارين ونصف دولار قال: عندما تملك كل شيء تفقد دافع الاستمرار للعيش والتفاعل مع البشر وتفقد التوازن بالعلاقات الاجتماعية.
  • هذا لايعني ألّا نسعى للنجاح والكسب والثروة ولكن لانجعلها المسيطر على حياتنا وإنما أن نبحث داخل أنفسنا عن مايسعدنا.

أسرار السعادة

  • أولاً وأخيراً السعادة إحساس وهرمون عصبي علمياً يفرز عند القيام بشيء محدد.
  • وهذا الشيء يختلف من إنسان لآخر كممارسة الرياضة التي تولِّد شعور الرضى عن النفس وتعمل بنسبة كبيرة على تعديل المزاج أو تناول حلوى تحبها أو طعام محبب أو القيام بعادة معينة أو مقابلة شخص معين.
  • كما قال الفيلسوف الفرنسي مي شيلد : أن تكون سفيراً أو رئيساً ليست هيَ أعمال لامعة بحق لكن أن تضحك أن تبيع وتشتري أن تحب وتكره أن تعيش في سلام ورفق وصدق مع نفسك ومع الآخرين أن تفعل كل هذا لهوَ أكثر تميزاً وندرة وصعوبة.
  • إن من أهم أسرار السعادة الحفاظ على سلامة العلاقات الإنسانية الاجتماعية من الفتور والإنقطاع.

 

كيفية الحصول على السعادة بطرق بسيطة

هناك مايسمى بسعادة يومية أو جرعات سعادة مجانية أي أنها لاتحتاج للمال أو النجاح المبهر أو الشهرة والمجد .

  • وإنما نستطيع إكتسابها بالقيام بشيء محدد يجلب لنا قدر من السعادة التي تساعد على زيادة الثقة بالنفس والرضى عنها والتفاؤل والأمل بحياة أجمل وأكثر راحة وطمأنينة.
  • لذلك علينا أن نقوم بتحضير قائمة بالأشياء التي نشعر بالسعادة عند القيام بها أو عند وجودها.

قائمة أفعال تسبب السعادة

  •  فعل خير أو مساعدة أحد بغض النظر عن الشخص.
  •  تناول طعام ما
  •  إنجاز مهما كان تافهاً كل يوم.
  •   الرياضة الصباحية.
  •  ممارسة هواية ما.
  • قراءة بعض صفحات من كتا.؟
  •  إنهاء عمل.
  • عمل شيء جديد كل يوم يكسر روتيني.

ويوجد الكثير من الأمور التي يمكن ان نجد فيها السعادة عند فعلها أوحدوثها .

السعادة وكيف أكون ناجحاً وسعيداً

 

  • علينا أن لا نتوقف عن السعي للنجاح والتميز لكن بطرق لا تؤذينا.
  •  كالقيام بعادة يومية أي أنه يمكننا أن نقوم بعادة ناجحة بغض النظر عن نتائجها كحفظ خمس كلمات يومياً من اللغة الأجنبية وممارسة عشرُ دقائق من الرياضة.
  • وقرآءة خمس صفحات من كتاب أختاره، كل هذه الأعمال لا تزيد عن نصف ساعة يوميا، وهيَ بنسبة للوقت الضائع اليومي لاشيء.
  • لكن مع مرور الوقت لنفترض عام، ستجد نفسك أتقنت للغة أجنبية وامتلكت جسمً مفتول العضلات وأتممت حفظ القرآن الكريم وقرأت عدد من الكتب لايستهان به.
  • وإذا نظرت لضخامة إنجازاتك مقابل ماتقدمه بشكل يومي تجد أنك حققت نجاحاً كبيراً وعظيما لنفسك من خلق عادة يومية ناجحة دون التفكير بحجم وضخامة النجاح.
  • لهذا فالنجاح لايتعلق بالكمية بل بالاستمرارية.
  • هلموا لخلق عادةً ناجحة تأخذكم لنجاحٍ كبير، مع بزوغ فجر كل يوم جديد علينا تزينه بما يسعدنا بشكل مجاني يرضينا عن أنفسنا.
  • ونزرع به عادة ناجحة لتثمر لنا مع مرور الأيام إنجازات نعجز عن القيام بها حتى لا نسمح للكآبة والتعاسة بسيطرة على حياتنا واليأس بأسر وقتنا وتكبيل تفائلنا.

وأخيراً علينا أن نعلم أن سر الرضا و السعادة :هو الإلتفات للموجود وغض البصر عن المفقود، أنّ سر النجاح والطموح البحث عن المفقود مع حمد الله على الموجود.

 

تعرف علينا

من نحن؟

ملهمون موقع عربي متنوع يسعى لتلبية مختلف احتياجات الشباب العرب وذلك عن طريق:

  • تقديم معلومات طبية صحيحة في الصحة النفسية والجسدية والعقلية .
  • مساعدتك للبدء بكسب المال عن طريق تقديم الإلهام بالمشاريع الريادية المربحة، ومساعدتك في إدارة أعمالك.
  • ملهمون بوابتك لتعلم العمل الحر بمختلف أنواعه.
  • إن كنت مهتماً بالاقتصاد فحتماً ستجد هنا أخر الأخبار والتطورات الاقتصادية.
  • أخر الأخبار التقنية والبرمجية بالإضافة لأهم المواقع والتطبيقات بين يديك.
  • مع ملهمون كن ناجحاً وكن حريصاً على تطوير ذاتك دائماً.
  •  مع ملهمون الشعر والنثر وملخصات الكتب وأفضل الاقتباسات جاهزة لسد رمقك الأدبي.
  •  أسس التجارة والتسويق سر نجاح جميع الأعمال نقدمها بين يديك اليوم.
  • وفي الختام أنت مدير نفسك الوحيد خض في الإدارة وكن المسيطر.

كن مع ملهمون فأنت مصدر إلهامنا

ملهمون
تابع ملهمون لعلك تكون ملهما يوما ما

 

اترك رداً

لن يتم عرض بريدك الالكتروني.

تم إضافة تعليقك بنجاح

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء ملفات الكوكيز في أي وقت إذا كنت ترغب في ذلك. موافق قراءة المزيد