نسعى لنترك أثراً ملهماً حول العالم

السياحة في أستونيا | تعرف على جوهرة أوروبا المخفية وكنز السياحة العالمي

0 68

إذا كنت من هواة السياحة وخُيّرت في مكان تذهب إليه للسياحة وقضاء وقت لا ينسى فإلى أين ستختار الذهاب؟ فريق ملهمون المميز ينصحك بزيارة جوهرة أوروبا المخفية. هل عرفتها؟ إنها السياحة إلى أستونيا يا صديقي. نعم أستونيا جنة الله على الأرض. حيث طبيعتها الخلابة بغاباتها الوارفة الخضرة. وأزهارها الزّاهية الألوان التي تنشر أريجها في كل مكان. ربما هناك الكثير الذين لم يسمعوا بأستونيا وجمالها الفريد ومقوماتها السياحية التي تخطف الألباب. فهي على الرغم من صغر حجمها تُعدّ بمقوماتها السياحية أجمل بقاع الدنيا. فلنترافق سوية في رحلة للسياحية إلى أستونيا بلد السحر والجمال واكتشاف مقوماتها السياحية الفريدة.

موقع أستونيا ومقوماتها السياحية

تقع أستونيا وسط أوروبا الوسطى وفي أقصى الشمال الشرقي لدول البلطيق الثلاث. مجاورة لبحر البلطيق. وهذا ما جعلها تقع في منطقة مناخية انتقالية بين المناخ القاري والمناخ البحري. كما تعد السياحة إلى أستونيا أمراً مثيراً جداً. إذ تمتلك أستونيا مقومات سياحية فريدة عن غيرها من المناطق السياحية في العالم. علاوة على ذلك فقد تم تصنيفها على أنها من أكثر بلدان العالم خضرة. ولكن يعود السبب في ذلك إلى المساحة الواسعة للغابات في أستونيا والتي تشغل حوالي نصف مساحتها تقريباً. بالإضافة إلى ذلك لأستونيا شواطئ سياحية جميلة وساحرة. كما أنها تحوي عدداً لا يستهان به من البحيرات والتي يصل عددها إلى ألفي بحيرة تَقْرِيبًا. ومن ثم فإن كل هذا يزيد جمال أستونيا وغناها السياحي مع وجود العديد من المواقع الأثرية والتاريخية فيها.

أمور ونصائح من أجل السياحة في أستونيا

قبل أن تقرر الذهاب إلى أستونيا يجب عليك أن تحضر قائمة بالنشاطات التي يجب أن تقوم بها والأمور التي يجب أن تداركها ومنها:

تجربة الطعام

في الواقع إن الطعام المقدم في أستونيا يتميز بمذاقه اللذيذ وأصنافه المتنوعة والغنية. ولكن الأهم من هذا كله اهتمامهم بمعايير النظافة العالية وجودة الأنواع المقدمة في هذه الأطباق الشهية.

 اللغة

ليس من الضروري أبداً أن تكون مُتْقَنًا اللغة الأستونية حتى تتمكن من السياحة إلى أستونيا. فاللغة الأستونية قريبة بشكل كبير إلى اللغة الفنلندية. إضافة إلى أن معظم السكان في أستونيا يتقنون اللغة الإنكليزية ويتحدثونها بطلاقة. ولكن لا بأس من إتقانك بعض العبارات باللغة الأستونية قبل ذهابك إلى أستونيا ولا سيما العبارات الترحيبية. حتى تتمكن من التواصل مع السكان في أستونيا بطريقة جميلة وودية.

الأسعار ثابتة وموحدة لا تقبل المساومة

عند ذهابك للسياحة في أستونيا لا تحاول المساومة أبداً على أسعار السلع والبضائع المعروضة وذلك لأن جميع الأسعار موحدة ونادراً ما يقبل أحدٌ المساومة عليها.

شراء الهدايا التذكارية التقليدية

في الواقع تعد السياحة إلى أستونيا فرصة مناسبة لاقتنائك هدايا تذكارية فريدة ومميزة. ولا سيما أن أستونيا تشتهر بمنتجاتها الحرفية الفنية اليدوية العريقة. علاوة على ذلك فإن أجمل هذه التحف والهدايا التذكارية يتم عرضها في أجواء الكريسماس في مطلع كل عامٍ جديد.

السياحة في أستونيا
جمال أستونيا في الربيع

الحذر من اللصوص

إنها واحدة من السلبيات القليلة التي قد تواجهك عند قيامك بالسياحة إلى أستونيا. حيث ينتشر النشالون واللصوص بشكل لافت فيها. ولا سيما في ساحة مدينة تالين القديمة وفي سوقها المركزي. كما يتواجد هؤلاء اللصوص والنشالون في معظم القطارات والحافلات والمطارات. لذلك ينبغي على السائح أن يكون حذراً منهم عند قيامه بالسياحة إلى أستونيا.

أهم المدن والأماكن التي يجب زيارتها عند القيام بالسياحة في أستونيا

في الواقع تشتهر أستونيا بجمال مدنها وتنوع طبيعة كل منها فتعالوا نتعرف على بعضها:

مدينة تالين القديمة جوهرة السياحة في أستونيا

تعد مدينة تالين القديمة أيقونة المدن الإستونية. علاوة على ذلك تم إدراجها في قائمة اليونسكو للحفاظ على التراث العالمي. ذلك لأنها من أفضل المدن التاريخية المحفوظة في أوروبا والتي تعود إلى العصور الوسطى. كما تعد تالين العاصمة الأصلية لأستونيا ومركزها التجاري والثقافي والاقتصادي الرئيسي. بالإضافة إلى ذلك تعد مدينة تالين من أكثر المدن في أوروبا زيارة. كما تقدم لزوارها فرصة القيام بأنشطة مثيرة ومميزة كالتجوال في شوارعها وزيارة حدائقها وغاباتها والاستمتاع بمناظر الشلالات فيها. بالإضافة إلى ذلك زيارة القلاع والأسوار وزيارة أسواقها وشراء الهدايا التذكارية منها وغيرها من الأنشطة الشائقة والممتعة.

السياحة في أستونيا
مدينة تالين القديمة

مدينة نارفا

إنها جميلة أستونيا. وأكثر مدنها رقة وشاعرية. تقع على نهر نارفا شمال شرق أستونيا. وتعد من أكثر المدن في أستونيا شعبية بين السياح. حيث يمكن لزوارها ممارسة مجموعة رائعة من الأنشطة الترفيهية المثيرة. كزيارة قلعة إيفانغورد العملاقة وقلعة هيرمان التي يعود تاريخ بنائها إلى القرن الثالث عشر. إضافة إلى زيارة متحفها المميز.

 قرية بالمزة

هي قرية رومانسية وادعة. تعد من أهم وأرق المناطق السياحية في أستونيا. أشهر ما فيها هو منزل مانور الرومانسي الذي يقع في حديقة وطنية تزدحم بالنباتات الاستوائية الرائعة.
ويوجد في قرية بالمزة مجموعة من المباني التاريخية والمتنزهات الجميلة. ويقام في قرية بالمزة العديد من الأنشطة والفعاليات الثقافية من معارض وحفلات موسيقية والعديد من الفعاليات الأخرى لمحبي التاريخ وهناك فعاليات خاصة بالأطفال أيضاً.

مدينة كوريساري أشهر وجهات السياحة في أستونيا

تعتبر واحدة من أكثر الوجهات السياحية شهرة في أستونيا وهي عبارة عن مدينة جميلة وصغيرة تتميز بهدوئها. وفيها العديد من المقومات السياحية التاريخية والطبيعية فيها.

إن أشهر ما يميز مدينة كوريساري هي قاعتها التاريخية المعروفة باسم قلعة كوريساري التي بنيت عام ألف وثلاثمئة وثمانون. التي تم تمرميمها عدة مرات. كما تضم مدينة كوريساري متحف ” سارينا ” الذي يقصده السياح من كل مكان. بالإضافة إلى زيارة مبنى البلدية وساحة المدينة.

قرية فالغ

تعد هذه القرية من أكثر الأماكن التي يمكن للسائح أن يمارس فيها أنشطة ترفيهية محببة. كما يمكنهم زيارة متحفها الجميل. وكنائسها ذات العمارة الرائعة. ويمكن القول بأن قرية فالغ هي من أكثر الأماكن السياحية التي تجذب السياح إلى أستونيا.

 مدينة بارنو عماد السياحة في أستونيا

إذا كنت ترغب في السياحة إلى أستونيا صيفاً فإننا ننصحك بزيارة مدينة بارنو الواقعة في خليج بارنو جنوب غرب أستونيا. حيث تتميز بشاطئها الرملي الخلاب. بمياهه الضحلة غير العميقة التي تناسب من لا يجيدون السباحة. ومنتجعاته الصّحية المريحة. ويمكن على هذه الشواطئ الاستمتاع بمنظر فريد لغروب الشمس لا يمكن مشاهدته في مكان آخر بهذه الروعة والجمال.
ويقام على هذه الشواطئ بصورة دائمة أنشطة ترفيهية ممتعة وألعاب رياضية شيقة. ويجد كبار السن في هذه الشواطئ مكاناً مناسباً للاستجمام وتلقي أنواع مختلفة من العلاجات.
إضافة إلى ذلك تنتشر المطاعم الراقية والكافيهات في مختلف أرجاء المدينة.

السياحة في أستونيا
قرية أستونية في الشتاء

أشهر الأطباق المحلية التي تميز السياحة في أستونيا

 

  • طبق السمك المدخّن: تعد من الأطباق اللذيذة والمميزة التي يمكنك تناولها عند زيارتك إلى أستونيا وهناك عدة أنواع من الأسماك المدخنة التي تقدم هناك مثل ثعابين البحر وسمكة الرنجة وسترات وسمك الفرخ.
  • الأطباق الروسية:  في أستونيا يمكنك الاستمتاع بتناول العديد من الأطباق الروسية الشهيرة والتي تلقى شعبيةكبير في أستونيا مثل الزلابية والرافيولي باللحم أو بالفطر
  •  الوجبات الخفيفة: تنتشر في أستونيا بشكل كبير ولا سيما في الشوارع والمقاهي الوجبات الخفيفة والزهيدة الثمن مثل بعض أنواع السلطات اللذيذة والفطائر.
  •  الجاودار: أو ما يسمى بالخبز الداكن الذي يدخل في الكثير من الوصفات الاستوائية ولا يمكن لمطبخ استوائي أن يخلو منه.
  •  المشروبات: هناك العديد من المشروبات التي تقدم في أستونيا أهمها الشاي دون سكر والحليب والقهوة المفلترة وغيرها من العصائر الاستوائية الفريدة المذاق.

وهكذا نجد أن أستونيا هي من الأماكن السياحية المميزة التي تستحق تجربة زيارتها وقضاء عطلة ترفيهية حالمة في رحابها ولكن لا تنسى أن تخطط جيداً لميزانيتك قبل السفر إلى هذه الأيقونة السياحية الرائعة.

ملهمون
تابع ملهمون لعلك تكون ملهما يوما ما
اترك رداً

لن يتم عرض بريدك الالكتروني.

تم إضافة تعليقك بنجاح

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء ملفات الكوكيز في أي وقت إذا كنت ترغب في ذلك. موافق قراءة المزيد