نسعى لنترك أثراً ملهماً حول العالم

تلسكوب جيمس ويب الفضائي ناسا تبث أول صورة ملونة التقطها

0 149

بعد مرور أربعة عشر عاماً من التطوير وستة أشهر من التجربة وأخيراً تبث ناسا أول صورة ملونة التقطها تلسكوب جيمس ويب الفضائي وقد كانت صورة مميزة تظهر أعماق كوننا. لكن يا ترى ما هو تلسكوب جيمس الفضائي، كيف يعمل، وما هي أهدافه ومخاطره على كوكبنا؟ كل هذا ستتعرفون عليه في مقالنا مع موقع ملهمون دليلك للإلهام حول العالم فهيا في رحلة شيقة نحو أعماق الكون.

تلسكوب جيمس ويب الفضائي

تلسكوب جيمس ويب الفضائي والذي سمعنا به منذ ساعات قليلة بعد رؤية الصورة التي أطلقها وكم كانت مميزة وموضحة لأعماق كوننا نأتي لكم بتعريفه المفصل فهو مرصد فضائي أطلق في الخامس والعشرين من ديسمبر للعام 2021 ميلادي في الساعة السابعة والعشرين دقيقة بتوقيت أمريكا. حيث تم إطلاق التلسكوب من وكالة ناسا ووكالة الفضاء الأوروبية والتي تتمركز في مدينة غيانا في فرنسا. وبالطبع تلسكوب جيمس ويب الفضائي هو أحد أقوى التلسكوبات على الإطلاق في علوم الفضاء. وقد كانت تكلفته نحو مئة وواحد مليار دولار. وقد كان مدار جيمس ويب حول الشمس على بعد 1.5 مليون كيلومتر من أرضنا. ويسمى موقعه “لاغرانج” وهي نقطة مستقرة الجاذبية أي أن الوصول إليها يستغرب ثلاثي يوماً من السفر في الفضاء.

ما تظهره الصورة هو لقطة لمجموعة من المجرات المعروفة باسم SMACS 0723 كما ظهرت قبل 4.6 مليار سنة، وتعمل الكتلة المجمعة لجميع المجرات المصورة كعدسة جاذبية ، مما يؤدى إلى تكبير الأجرام السماوية البعيدة الموجودة فى الخلفية
ما تظهره الصورة هو لقطة لمجموعة من المجرات المعروفة باسم SMACS 0723 كما ظهرت قبل 4.6 مليار سنة، وتعمل الكتلة المجمعة لجميع المجرات المصورة كعدسة جاذبية ، مما يؤدى إلى تكبير الأجرام السماوية البعيدة الموجودة فى الخلفية

 

الهدف من إطلاق تلسكوب جيمس ويب الفضائي

لقد أطلق  تلسكوب جيمس لتحقيق اكتشافات عديدة في مجال الفضاء وعلوم الفلك. ومن بينها تكوين الكواكب والبحث في نشأة الكون وتاريخه منذ بدايات الانفجار العظيم.  ومن ثم تكوين المجرات والكواكب والتلسكوب هو شراكة بين وكالة ناسا الفضائية NASA ووكالة الفضاء الأوروبية ووكالة الفضاء الكندية وهو انتصار عظيم لجيل من العلماء الذين يعملون عليه منذ العام 1998، وفي حينها كان هذا التلسكوب مجرد رسم على ورق ومن مميزاته أنه يستغرق جزء من الثانية للنظر إلى النجوم عكس التلسكوبات الأرضية التي تجعل العالم يمضي معظم ليله في النظر إليها، وفي تصريح لعالم في جامعة واشنطن قال أنه انتظر ثلاثة وعشرين عاماً من أجل لحظة إطلاق التلسكوب ولأنه من المتوقع أن يعطي جيمس ويب معلومات استثنائية متعلقة بالكواكب ونظامها وبيانات تتعلق بالأغلفة الجوية.

إطلاق تلسكوب جيمس ويب
إطلاق تلسكوب جيمس ويب

مخاطر تلسكوب جيمس

لكل شيء ميزات ومخاطر في ذات الوقت وهذا الحال مع تلسكوب جيمس حيث أنه كلف مبالغ طائلة وصلت لمليارات الدولارات منذ العام 2013 والجدير لنا ذكره أن المنطقة التي تم إطلاق التلسكوب من خلالها لا يمكن التحكم بها أو خدمتها من قبل الطاقم الفضائي الخاص. أي أن أي عطل يحصل به لا يمكن إصلاحه عكس تلسكوب هابل الذي أرسل إليه طاقم فضائي وتم إصلاحه. وكما أن مرآة تلسكوب حيمس ويب الفضائي تعد عريضة جداً حول 6 متر ولها طيات كثيرة بأسلوب أوريغامي. كما أن عملية الإطلاق لهذا التلسكوب تم تصنيفها كأعقد العمليات لأن أي مشكلة فيه ستعطل الرحلة بأكملها.

جيمس ويب
أول صورة دقيقة يرسلها تلسكوب جيمس ويب
اقرأ أيضاً: الانفجار المعرفي

 

في النهاية مقالنا نتمنى أن تكون رحلتنا في عالم الفضاء والتعريف لتلسكوب جيمس الويب الفضائي كانت ممتعة وقدمت لك معلومات مبسطة حوله.

 

ملهمون
تابع ملهمون لعلك تكون ملهماً يوماً ما
اترك رداً

لن يتم عرض بريدك الالكتروني.

تم إضافة تعليقك بنجاح

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء ملفات الكوكيز في أي وقت إذا كنت ترغب في ذلك. موافق قراءة المزيد