نسعى لنترك أثراً ملهماً حول العالم

الدروب شيبينج في السويد | الخصائص والميزات والعيوب

0 353

هل فكرت يوماً أن تكون تاجراً؟ ربما ترغب في ذلك ولكن تواجهك صعوبات جمّة. كأن تمتلك متجراً. وأن يكون لديك رأس مال جيد لتبدأ به تجارتك. وتكون حذراً من تعرض بضاعتك لخطر التلف وغيرها الكثير. إذاً ما الحل برأيك لكي تحقق طموحك ضمن إمكاناتك المتاحة؟ إذا كنت تعيش في السويد مثلاً. فإنه سيتبادر إلى ذهنك الحل فوراً الدروب شيبينج. فلنترافق سوية في رحلة إلى السويد. حيث سنتعرف على شرح توضيحي حول (الدروب شيبينج) في السويد وآلية العمل عليه. وكذلك أهم مزاياه وعيوبه.

ما هو الدروب شيبينج في السويد

يمكن القول بأن الدروب شيبينج في السويد هو أداة أو وسيلة. لممارسة التجارة باستخدام الإنترنت. وبمعنى آخر إنه تسويق عبر الإنترنت. حيث يقوم الشخص بعرض منتجاته باستخدام الإنترنت. بهدف مشاهدتها من قبل الأشخاص الآخرين وشرائها. وبالتالي حصوله على الأرباح. أي باختصار أنت تنشئ متجرك الإلكتروني الذي تعرض فيه بضاعتك التي ترغب في تسويقها وبيعها للعملاء. من دون أن تكون في حاجة إلى تخزين بضاعتك أو تعرضها لمخاطر السرقة أو التلف. أو حتى كسادها. فقط عليك أن تعثر على موردين لابرام اتفاق معهم. حيث تقوم بموجب هذه الاتفاقية بعرض منتجاتهم والسلع التي يرغبون في بيعها بالسعر الذي يحددونه هم. ثم تقوم بالتسويق لهذه البضائع بعد إضافة هامش ربحك.

إذا المطلوب تحديداً من أجل العمل على الدروب شيبينج في السويد. هو انترنت جيد وقوي وذلك من أجل إنشاء حساب متجرك الخاص. وبالطبع يكون ذلك بعد تقديمك طلب رخصة المتجر. والحصول على الموافقة عليها وإرفاقها بكافة الأوراق المطلوبة لذلك. وبعدها تأتي الخطوة الثانية وهي أن تبحث عن موردين وبائعين. ليقوموا بتقديم منتجاتهم التي ترغب بالحصول عليها والعمل بها.

فمثلاً إذا كنت ترغب في بيع الملابس فإن عليك البحث عن منتج يورد الملابس. وإذا كنت ترغب في تسويق الأحذية فإن عليك ايجاد مورد لبيع للأحذية. وبعد أن تبرم اتفاقاً مع المورد تنطلق في عرض بضاعتك على الدروب شيبينج الخاص بك. وبالتأكيد من الضروري أن تقوم بالتسويق لهذه البضائع أيضا على مواقع التواصل الاجتماعي وعلى صفحات الويب. وبالطبع بعد أن تكون قد درست سعر كل سلعة وحددت مقدار الربح الذي تريده. وعندما تتلقى طلباً من الزبون. تقوم بتحويل هذا الطلب إلى الشخص المورد ليقوم بشحن البضاعة المطلوبة له. وتحصل أنت على هامش الربح الذي كنت قد اتفقت عليه سابقاً مع الجهة المورّدة.

الدروب شيبينج

ما هي ميزات الدروب شيبينج في السويد (Drop Shipping)

في الواقع هناك عدد لا بأس به من المزايا والخصائص الإيجابية للدروب شيبينج السويد. وسنتحدث عن بعض هذه المزايا الإيجابيةو هي:

  1. عدم وجود حاجة إلى امتلاكك رأس مال لشراء السلع والمنتجات. باستثناء رخصة المتجر الخاص بك عبر الإنترنت.
  2. عدم حاجتك إلى اسئجار عمال للعمل معك. وبالتالي لن تصبح مضطراً إلى دفع رواتب لهم.
  3. ميزة العمل من منزلك: إذ أنه باستطاعتك أن تعمل من بيتك. وفي الوقت الذي يناسبك بعيدا عن روتين الدوام والعمل ضمن مكتب لساعات طويلة.
  4. عدم الحاجة إلى امتلاكك مكاناُ خاصا لتخزين السلع والبضائع. ذلك أن هذه البضائع تكون موجودة عند المنتج. وبالتالي فإنه هو من يقوم بشحنها إلى الزبون مباشرة. بعد أن قمت بمهمتك في التسويق لها.
  5.  عدم حاجتك إلى وجود إدارة ترسم استراتيجية عملك. وقواعد التعامل مع الزبون ومواقيت العمل. وعدد ساعاته ففي الواقع باستطاعتك القول أنك مدير نفسك.
  6. لا أحد يقوم بمشاركتك في أرباحك مهما بلغ حجم هذه الأرباح. فلست مضطراُ لدفع أي رسوم أو عمولة لأحد.
  7.  ضعف بل وحتى تلاشي احتمال تعرضك لأي نوع من أنواع الخسائر. كتلف البضاعة أو حتى عدم بيعك أي منتج فأنت وسيط فقط.

الدروب شيبينج

عيوب الدروب شيبنج السويدي

كما أنّ للدروب شيبينج في السويد مزايا وصفات ايجابية تجعل المرء راغباً ومتحمساً للعمل فيه. فإنه لديه أيضا بعض النقاط السلبية والعيوب التي تضع من يستخدمه ويعمل عليه أمام عقبات وصعوبات عديدة. ويمكن تصنيف هذه العيوب والمساوئ في ما يلي:

  1.  المسؤولية المباشرة أمام العملاء عن أي خلل أو تقصير أو تأخير في وصول الطلبات. وذلك لأن العميل لا علم له بوجود طرف آخر. وبالتالي فإن عليك إذا كنت تستخدم الدروب شيبينج في السويد أن تعمل على تتبع طلبات عملائك وتتأكد من أنه تم تحويلها إلى البائع وإيجاد حلول سريعة لعمليات التأخير. أو أي خلل آخر بسرعة وذكاء.
  2. ضرورة استقطاب وجذب اهتمام الزبائن والعملاء بشكل مستمر. وذلك لكي لا تخسر زبائنك ولا سيما في ظل المنافسة الشديدة بين المتاجر الإلكترونية التي زاد عددها في السويد في الفترة الأخيرة كثيراً.
  3. انخفاض قيمة المبالغ التي تربحها. وخاصة إذا كنت من الحديثين في مجال استخدام التسويق الإلكتروني عبر الدروب شيبينج في السويد. حيث أنك تكون مضطراً إلى تخفيض سعر السلع والمنتجات. وبالتالي إلى تخفيض هامش ربحك لتكسب شعبية في السوق الإلكترونية.
  4.  الحاجة إلى كسب رضا الزبائن والعملاء. وتقبل الانتقادات التي قد تتعرض لها من قبل الزبائن بروح رياضية ولباقة لكي تكسب سمعة حسنة وشعبية في هذا المجال وفي الواقع فإن اغلب هذه الانتقادات تكون بسبب التاخير في شحن المنتج. واختلاف في المواصفات المطلوبة. وهنا عليك أن تقوم بإدارة المرتجعات بشكل شخصي.   لا سيما إذا شكا احد الزبائن من سوء أحد المنتجات.

وهكذا نجد أن العمل في الدروب شيبينج في السويد هو بالمجمل تجارة مربحة وسهلة نوعاً ما. ولا تحتاج إلى متجر ورأس مال بل إلى لباقة في التعامل مع الآخرين وحنكة وذكاء.

تابع ملهمون لعلك تكون ملهكًا يومًا ما

اترك رداً

لن يتم عرض بريدك الالكتروني.

تم إضافة تعليقك بنجاح

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء ملفات الكوكيز في أي وقت إذا كنت ترغب في ذلك. موافق قراءة المزيد