نسعى لنترك أثراً ملهماً حول العالم

دراسة الجدوى الاقتصادية

0 568

دراسة الجدوى الاقتصادية. يدور في ذهني الآن حديث دار بين والدي و جدي، كان والدي يطرح فكرة فتح بقالية لجدي في الحي. فكان الرد هذا المشروع ليس منه جدوى، فالمنافسون كثر والسوق لا يستوعب هذا الكم من البقاليات في مكان واحد. كيف لجدي الذي لم يدخل مدرسة قط أن يعرف ماهي الجدوى الاقتصادية، ويعرف كيف يمكن لمشروع أن يكون ذو جدوى أم لا. أعتقد إنها الفطرة الاقتصادية الموجودة منذ القدم، والتي قام العلم وأبحاثه ونظرياته بتطويرها وصياغتها بما يناسب المجتمعات. على اعتبار أن الاقتصاد هو العصب الحيوي لأي بلد فلا بد من أن يتمتع بالقوة والصلابة لمواجهة أي تحديات غير متوقعة قد تواجه البلدان.

دراسة الجدوى الاقتصادية
دراسة الجدوى الاقتصادية

نظرة عامة في دراسة الجدوى و تقييم المشروعات

إن عملية دراسة الجدوى وتقديم تقييمات للمشاريع الاستثمارية ما هو إلا فرع من فروع الاقتصاد الإداري. ويعد الهدف منه توجيه الناس نحو قرارات استثمارية رشيدة تعتمد على مشاريع مدروسة بدقة، أي بما معناه تقديم دراسة تفيد بما هو مدى جدوى القيام بهذا المشروع قبل القيام بتنفيذه.

ويكون ذلك عبر إعداد تقارير والقيام بدراسات متعددة الجوانب حول هذه المشاريع للمستثمر صاحب رأس المال أو للجهات العامة. مهما كان نوع هذه المشاريع أو حجمها. يقوم بهذه الدراسات مختصون في مجالات مختلفة حسب نوع المشروع وحجمه و ماهيته.

 

تعريف دراسة الجدوى الاقتصادية

هناك عدة تعريفات استطاعت تحقيق المعنى الدقيق لدراسة الجدوى، فهي عبارة عن منهج علمي يستطيع أن يحدد لك ما هو احتمال نجاح مشروع ما أو فشله. وذلك قبل أن تنفذ على أرض الواقع، بالتالي نستطيع اعتبار دراسات الجدوى أنها أسلوب علمي يوفر على المستثمر الوقوع بالخطر أو الخسارة. حيث تقدم له الدراسة النتيجة المناسبة قبل القيام بأي استثمار. وهكذا فإن دراسة الجدوى هي طريق لابد من عبوره بشكل صحيح حتى نتمكن من اتخاذ قرار استثماري صحيح. دراسة الجدوى تتضمن عدة جوانب لضمان تحقيق أكبر نفع منها: الجوانب الفنية، السوقية، الاجتماعية، التمويلية، المالية.

ما هي أهمية القيام بهذه العملية

تعتبر دراسة الجدوى عملية مهمة جداً تسبق تنفيذ المشاريع و تنبع أهميتها من مجالات أهمها:

  • تساعد المستثمر في اتخاذ قرار صحيح اتجاه الخوض في عملية الاستثمار أو الامتناع عنها.
  • تعتبر دراسة الجدوى هي المفتاح لتتمكن من الحصول على منحة ائتمانية من البنوك، ذلك تبعاً لنتيجة الدراسة المقدمة لهم.
  • تعطيك توضيح لأرباحك المتوقعة من المشروع خلال سنوات الاستثمار.
  • تساعد دراسة الجدوى في التعرف على التغيرات المتوقعة التي من الممكن ان تواجه المشروع خلال عمره الافتراضي.سواء كانت متغيرات اقتصادية، سياسية، أو قانونية.
  • إن القيام بدراسة الجدوى يجعل عملية اتخاذ القرار الاستثماري عملية متكاملة، تأخذ بحسبانها كل العوامل التي من الممكن أن تؤثر بشكل أو بآخر على المشروع.
  • تقوم بحساب المخاطر المتوقعة بشكل دقيق و بأقل درجة ممكنة من الخطأ في الحسابات.
  • تقدم عرضاً شاملاً عن بيانات المشروع المدروس، إضافة للقيام بتحليل تلك البيانات مما يساعد صاحب المشروع في اتخاذ قرارات استثمارية مثلى.

لنتعرف على أهداف القيام بالدراسة

عملية دراسة الجدوى تقوم بالسعي لتحقيق العديد من الأهداف ومنها:

  • انتقاء المشاريع ذات منفعة عالية للمجتمع، مما يؤدي بدوره إلى تحقيق تخصيص مثالي للموارد النادرة.
  • القيام بإدخال اعتبارات اجتماعية عند القيام بتقييم المشاريع، مما يجعل فرص العدالة في توزيع الدخل أكبر عبر اختيار مشاريع تعمل على ذلك.
  • المساهمة في بناء المجتمع، من خلال اختيار مشروعات تحل مشاكل عدة في المجتمع كالتضخم و البطالة وقلة العمال المهرة.
  • إثبات الربح المتوقع من المشروع الاستثماري، عبر تقديم دراسة جدوى للبنوك تثبت جدارة المشروع الائتمانية كمستند لقبول تمويله.

ماهي الخطوات المتبعة عند القيام بالدراسة الاقتصادية للجدوى

ان القيام بدراسة جدوى دقيقة للمشاريع الاستثمارية يتطلب القيام بخطوات دقيقة تتضمن. دراسة الجدوى التسويقية، دراسة الجدوى الفنية، دراسة الجدوى المالية، دراسة الجدوى البيئية و الاجتماعية. و هذه الخطوات تحتاج إلى خبراء اقتصاديين يقومون بها ويتفرع عن كل دراسة العديد من الفروع التي تحتاج لدراسة وتحليل.

ولكن سنحاول تبسيط الخطوات، و تقديمها بشكل أكثر سهولة:

أولا: يجب عليك اختيار ماهو المنتج الذي سيقوم مشروعك بإنتاجه أو ماهي الخدمة التي ستقدمها، و البحث عنه بشكل موسع وجمع معلومات وتحليلها.

ثانياً: معرفة ما اذا كانت هذه السلعة أو الخدمة مطلوبة من قبل العملاء أم انها غير مرغوبة، و ما مدى حاجة السوق إلى هذا المنتج. و ماهو حجم المنافسة في مجال الاستثمار المطروح للدراسة.

ثالثا: ماذا تحتاج من موارد للقيام بهذا المشروع و ما هي تكاليفه،  أين سيكون موقعه، هل المواد الأولية متوفرة أم لا، باإلاضافة إلى تحديد العمر الافتراضي للمشروع.

رابعاً: عمل قوائم مالية تخص المشروع تحدد الأرباح المتوقعة منه على مدى العمر الافتراضي للمشروع. دراسة عوامل الخطر إن وجدت و ماهي طرق تجنبها.

خامساً: بعد دراسة كافة المراحل أعلاه، اتخاذ القرار بالخوض في هذا الاستثمار أو الابتعاد عنه. ذلك بالاعتماد على نتائج الدراسة.

أهمبة دراسة الجدوى الاقتصادية
أهمبة دراسة الجدوى الاقتصادية

 

أخيرا، و بعد أن تعرفنا على مصطلح دراسة الجدوى الاقتصادية، و ما هي أهدافها و خطوات العمل بها. لابد أن ننوه إلى أن الامر يستغرق وقتاً ليس بقليل و يحتاج أيضاً إلى ميزانية خاصة بهذه العملية، التي قد تكون مكلفة في بعض الأحيان.

و لكن من المهم أيضاً القيام بهذا النوع من الدراسات خشية الوقوع في الأخطاء أو وقوع خسارة غير محسوبة. فعملية دراسة الجدوى للمشاريع أصبح أمراً ضرورياً تحص من خلاله على معلومات مهمة حول المشروع نجاحه أو فشله.

نأمل أن نكون قدمنا لكم معلومات مفيدة في هذا المجال.

 

 

تابع ملهمون لعلك تكون ملهمًا يومًا ما
تابع ملهمون لعلك تكون ملهمًا يومًا ما

 

اترك رداً

لن يتم عرض بريدك الالكتروني.

تم إضافة تعليقك بنجاح

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء ملفات الكوكيز في أي وقت إذا كنت ترغب في ذلك. موافق قراءة المزيد