نسعى لنترك أثراً ملهماً حول العالم

كيف أتقن فن الكلام

0 306

كيف أتقن فن الكلام جملة يتساءل عنها الكثير، فمع مرور الوقت تطورت طرق وأساليب الكلام واستخدام اللغة. وأصبح هناك مبادئ مهمة يجب اتباعها بشكل واضح للتحدث بشكل جيد، وأهم خطوة يتوجب على المتكلم القيام بها هي أن يستطلع إيصال هدفه من الحديث بشكل واضح ومباشر للمستمعين.

كيف أتقن فن الكلام

عدم مقاطعة الآخرين

يتوجب عليك عدم قطع الحديث عند تكلم الشخص الآخر، لأن هذا يفسر بقلة احترامك للشخص المقابل. فعند التكلم في ذات الوقت الذي يتكلم فيه الآخرين يظهر لهم بعدم وجود قيمة لحديثهم، وأن رأيهم ليس له أهمية.

 

 عدم إنهاء جمل الآخرين

في بعض الأحيان يعتقد الفرد أنه يساعد المتكلم الذي في المقابل عندما يقطع جملته. ولكن العكس تماماً هذه الطريقة غير لائقة وغير صحيحة، حيث أكدت الأبحاث أن القيام بهذا الشي يدل على سحب سلطة الحديث من المتكلم، لذا يتوجب إمساك النفس عن مقاطعة حديث الآخرين.

 

إعادة الصياغة

تبرز إعادة صياغة في مدى فهم الفرد للآخرين، وهي مرحلة سهلة تظهر مدى فهمك. حيث كل ما عليك فعله هو إعادة ما تحدثه الشخص المقابل بشكل مختلف.

 

كيف أتقن فن الكلام
كيف أتقن فن الكلام

 

 الاستماع بتفاعل

يتوجب عليك اتباع أسلوب بسيط وسهل ومتفاعل ونشط، بدل عن التفاعل بشكل سلبي. حيث أن الاختلاف بينهما هو أن الاستمتاع بشكل سلبي يكون دون إعطاء أي ردة فعل أو استجابة، أما الاستماع بشكل إيجابي أو التفاعل النشط مع الشخص المقابل يكون هناك ردة فعل ويستجيب .

 

 الحفاظ على الهدوء

نستخدم عبارة المماطلة عند التعرض للضغط خلال حوار يتعلق في موضوع ما. لكسب المزيد من الوقت من أجل التفكير في حجة ما لقولها، ويحصل ذلك عن طريق طرح سؤال ليتم التوضيح أكثر أو لتكرار المعلومة، وذلك قبل أن يستجيب الفرد لهذه المعلومة، وأيضاً يمكن أخذ بعض من الوقت من أجل جمع الأفكار، فذلك يمنح الشخص القوة للسيطرة على الحديث وعم التسرع في الرد، ولا يضطر للصمت للحظات قليلة.

 

التحدث بوضوح

انتبه أن تكون طريقة التحدث في ذات مستوى الحديث وأهميته. لذلك يتوجب عليك التحدث بوضوح وبكل ثقة، مع نبرة ثابتة وكلمات مفهومة، ومن الضروري الاحتفاظ على التواصل البصري، والتركيز على لغة الجسد.

 

استخدام لغة الجسد

أهم خطوة في تعزز الثقة في الحديث هي استخدام حركات جسدية تتطابق مع العبارات التي تنتطقها وتؤكدها. بالإضافة للانتباه إلى عدم استخدام حركات جسدية تناقض الحديث، فهذا سيجعل المستمع مرتبك ويشك في صدق حديثك.

 

تقبل واحترام رأي الآخرين

يجب الانتباه وعدم إلقاء انتقاد أو أحكام الحديث الذي يتم التحاور فيه. فليس من الضرورة أن يتفق الشخص بشكل كامل مع آراء وأفكار الآخرين، لذلك يتوجب عليك احترم آرائهم، حيث أن هذا يسهل من عملية النقاش.

 

صدق الحديث

يجب أن المتحدث صادق بشكل مباشر في الحديث. حيث يتعمق في صلب الموضوع دون أي مقدمة طويلة ومزعجة، ويمكن الثني على الشخص المقابل في بداية الحديث.

 

كيف أتقن فن الكلام
كيف أتقن فن الكلام

خطوات فن الكلام

تبعاً لجيرومي جويلير (A. Jerome Jewler’s)، ولجون جاردنر (John. N Gardner) تم وضع عدد من الخطوات تساعد على إلقاء الخطابات والتحدث بكل ثقة ونجاح، وهي:

  1. جمع المعلومات وتنظيمها.
  2. تحليل الجمهور المخاطَب.
  3. الاستعانة بمساعدات بصرية.
  4. توضيح الهدف من الحديث.
  5. التدرّب على إلقاء الخطاب.
  6. تدوين الملاحظات.

نصائح لتحسين مهارات التحدث

وضع المعالج النفسي أرون كارمين استراتيجيات تساعد الشخص الذي يرغب في تطوير مهاراته في التواصل والتحدث مع الآخرين فيمكن أن يستخدم هذه الطرق وتستطيع تطبيقها في المنزل أو العمل، ومنها:

  •  السيطرة على ردود الأفعال: من الأمور المهمة هي السيطرة على رد الفعل خلال الحديث مع أي شخص، والابتعاد قدر الإمكان عن الدفاع عن النفس في حال حدوث سوء تفاهم، لأن ذلك عادة ما يتسبب بنتيجة عكسية.
  • طرح الأسئلة: إن الإكثار من طرح الاسئلة تجعل الشخص أكثر فهم لما يدور من حوله.
  •  التوضيح: في بعض الأحيان يشعر الفرد بأنه غير متأكد من فهم ما يحصل أو ماقيل، لذلك يتوجب على الطرف المقابل الذي يتحدث معه أن يكرر ما ماقال أو يعيده بصيغة أخرى.
  • المحافظة على الحدود: يتوجب أن يكون الحديث مع الأشخاص دائما ضمن حدود معينة والسعي للمحافظة عليها، وبالتحديد عندما يتجه الحديث نحو النقاش أو الجدال.
  •  اختيار الكلمات بدقّة: من أهم الخطوات هو اختيار الكلمات التي سيتم قولها بشكل دقيق وبعيد عن الالغاز والكلمات الغير مفهومة والتي تشير إلى عدم الوضوح، بالإضافة إلى عدم تحقيق الفهم والاستماع الجيد.

 

لغة الجسد

إن لغة الجسد للآخرين تعكس حالة المتحدث الداخلية، لذلك أن كان المتكلم متوتر أو غير صادق في قوله فإن ذلك يظهر على لغة جسده ومن السهل التعرف على ذلك، ومن أهم الخطوات التي يجب الانتباه عليها عند إلقاء الخطابات: التنفس بعمق، الوقوف بشكل مستقيم، والابتسامة، والنظر في أعين الناس، استخدام إيماءات غير طبيعية ومصطنعة، وعدم الاتّكاء على ساقٍ واحدة، ومن الجيد أثناء الحديث التجول لمشاركة الكلام مع الجمهور، فيوجد الكثير من الأشخاص يحبون الوقوف خلف المنصة عند إلقاء الخطاب، لكن بهذه الخطوة يضعون حاجز بين الجمهور وبينهم، ذلك يبدو المتكلم كأنه خائف من العيون التي تنظر إليه.

 

 

إن التدرب على الكلام واتباع نصائح لتحسين مهارات التحدث ولغة الجسد من الخطوات الهامة من أجل بقاء الشخص متحدث جيد، ومن الضروري البحث عن أساليب تساعدك في التدريب على القدرة على الحديث وتطوير، على سبيل المثال: إعطاء الدروس والمحاضرات في المجال المتخصص به، أو التطوّع في مجال يساعد على تنمية هذه المهارة، أو الانضمام إلى مجموعات مختصة بذلك، ذلك عند تحدث الشخص ويتدرب أكثر على ذلك يصبح جيد في إتقان فن الكلام.

 

 

الضيق

تابع ملهمون فلعلك تكون ملهمًا يومًا ما.

 

اترك رداً

لن يتم عرض بريدك الالكتروني.

تم إضافة تعليقك بنجاح

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء ملفات الكوكيز في أي وقت إذا كنت ترغب في ذلك. موافق قراءة المزيد